أبرز تطورات اليوم الـ125 من الحرب على قطاع غزة

مسلسل استهداف الأطفال والنساء في غزة متواصل (الأناضول)

في اليوم الـ125 من العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة ارتكب جيش الاحتلال 15 مجزرة خلال يوم واحد ذهب ضحيتها 130 شهيدا، ليرتفع عدد الشهداء منذ السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي إلى 27 ألفا و840، والمصابين إلى 67 ألفا و317.

كما بحث وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن، في آخر أيام جولته الخامسة للمنطقة، مع زعيم المعارضة الإسرائيلية يائير لبيد والوزير بمجلس الحرب بيني غانتس، صفقة تبادل الأسرى ووقف إطلاق النار بغزة في اجتماعين منفصلين، وذلك غداة رفض رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو مطالب حركة المقاومة الإسلامية (حماس).

وأعلنت الحركة أن وفدا منها وصل إلى العاصمة المصرية القاهرة "لاستكمال المحادثات المتعلقة بوقف إطلاق النار" في القطاع.

إسرائيل تغتال قياديا بحزب الله

قالت إذاعة الجيش الإسرائيلي إن الجيش اغتال قائد إقليم في حزب الله اللبناني مسؤول عن إطلاق الصواريخ على مستوطنة كريات شمونة.

وذكرت صحيفة يديعوت أحرونوت أن القيادي اللبناني هو عباس الدبس، في حين لم تؤكد مصادر أخرى شخصية القتيل.

وأفاد مراسل الجزيرة بأن طائرة مسيّرة إسرائيلية استهدفت سيارة في مدينة النبطية جنوبي لبنان، مما أسفر عن سقوط 3 جرحى، بينما ذكرت وكالة الأنباء اللبنانية أن المسيّرة الإسرائيلية أطلقت صاروخا موجها باتجاه السيارة، وهو ما أدى إلى اشتعال النيران فيها.

في حين نقلت الوكالة الفرنسية عن مصدر أمني تأكيده إصابة مسؤول عسكري في حزب الله بجروح خطيرة جراء ضربة إسرائيلية استهدفت سيارته في مدينة النبطية، كما أصيب شخص آخر كان برفقته.

مجازر جديدة وحصيلة الشهداء ترتفع

قالت وزارة الصحة في غزة إن ما لا يقل عن 27 ألفا و840 فلسطينيا استشهدوا وأصيب 67 ألفا و317 في العدوان الإسرائيلي على القطاع منذ السابع من أكتوبر/تشرين الأول.

وأضافت الوزارة في بيان أن نحو 130 فلسطينيا استشهدوا وأصيب 170 آخرون خلال الساعات الـ24 الماضية.

وذكرت في البيان أن "الاحتلال الإسرائيلي ارتكب 15 مجزرة ضد العائلات في قطاع غزة راح ضحيتها 130 شهيدا و170 إصابة".

كما ذكرت الوزارة أنه "لا يزال عدد من الضحايا تحت الركام وفي الطرقات، يمنع الاحتلال طواقم الإسعاف والدفاع المدني من الوصول إليهم".

في السياق نفسه، أعلن المكتب الإعلامي الحكومي بغزة ارتفاع عدد الشهداء الصحفيين منذ بدء الحرب على غزة إلى 124.

خليل الحية نائب رئيس حماس في غزة ترأس وفد الحركة إلى القاهرة (الجزيرة)

وفد من حماس بالقاهرة

أعلنت حركة حماس أن وفدا منها وصل إلى العاصمة المصرية "لاستكمال المحادثات المتعلقة بوقف إطلاق النار" في قطاع غزة.

وقالت في بيان "وصل صباح الخميس وفد برئاسة خليل الحية نائب رئيس حماس في غزة إلى القاهرة لاستكمال المحادثات المتعلقة بوقف إطلاق النار".

والأربعاء، ردت الحركة على مقترح خطة لتبادل الأسرى والتهدئة في قطاع غزة، وأضافت إليه ملحقا مفصلا لتنفيذ مراحله واشترطت أن يكون جزءا من الخطة.

وقالت المصادر إن رد حماس على مقترح إطار باريس -الذي قدم إليها الأسبوع الماضي- تضمن خطة من 3 مراحل مدة كل منها 45 يوما، يتم خلالها وقف العمليات العسكرية بشكل كامل من الجانبين وتبادل الأسرى والجثث.

حصار مستشفى ناصر يتواصل

قالت وزارة الصحة في غزة إن إسرائيل تضع حياة 300 كادر طبي و450 جريحا ونحو 10 آلاف نازح ضمن دائرة الخطر الشديد بمستشفى ناصر في  خان يونس جنوب القطاع.

وقال متحدث الوزارة أشرف القدرة، في بيان، إن المستشفى يواجه نقصا حادا في أدوية التخدير والعناية المركزة والمستلزمات الجراحية.

وحذر القدرة من توقف المولدات الكهربائية خلال أقل من 48 ساعة نتيجة نقص الوقود، مشيرا إلى فصل التيار الكهربائي عن أجزاء من مستشفى ناصر لعدة ساعات نتيجة نقص الوقود.

ولفت المتحدث إلى أن الاحتلال يعيق حركة سيارات الإسعاف، والطواقم الطبية تخاطر بحياتها من أجل إنقاذ الجرحى نتيجة منع سيارات الإسعاف من الحركة.

جيش الاحتلال سحب لواءات وفرقا عسكرية من غزة (غيتي)

انسحاب كتيبة جديدة من خان يونس

أعلن الجيش الإسرائيلي سحب الكتيبة 271 التابعة لوحدة الهندسة القتالية بعد أسابيع من القتال في خان يونس جنوب قطاع غزة.

وكان جيش الاحتلال سحب تدريجيا خلال الفترة الماضية بعض قواته، حيث سحب الفرقة 36 التي تضم لواء غولاني وألوية من المدرعات والمدفعية والمشاة وقوات أخرى.

كما سحب اللواء الخامس من قطاع غزة أواخر الشهر الماضي الذي عمل في المنطقة الشمالية لقطاع غزة على محور الشاطئ، إضافة إلى سحب اللواء الرابع احتياط المعروف باسم كرياتي من خان يونس بعد أسابيع من العمليات العسكرية في شمال وشرق المحافظة.

وسحب أيضا اللواء 55 مظليين في صفوف الاحتياط الذي عمل في منطقة خان يونس. وبعد شهور من العمليات في منطقة شمال القطاع سحب جيش الاحتلال الإسرائيلي الكتيبة 7107 التي تتبع لواء ناحال.

خامس أيام جولة بلينكن بالمنطقة

بحث وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن الخميس صفقة تبادل الأسرى ووقف إطلاق النار بغزة، مع زعيم المعارضة الإسرائيلية يائير لبيد، والوزير بمجلس الحرب بيني غانتس، في اجتماعين منفصلين.

كما التقى المسؤول الأميركي القائد العسكري العضو بحكومة الحرب غادي آيزنكوت، وذلك غداة رفض رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو مطالب حماس.

وقال بلينكن في منشور على منصة إكس، إنه التقى خلال رحلته السابعة إلى إسرائيل منذ السابع من أكتوبر/تشرين الأول 2023، مسؤولين في القدس وتل أبيب لمناقشة آخر التطورات.

العراق يلوح بإنهاء مهمة التحالف

استنكر العراق استهداف الولايات المتحدة لقائد في هيئة الحشد الشعبي، واصفا ذلك بأنه "عدوان واضح وخرق للسيادة العراقية"، وأكد أن "هذا المسار يدفع الحكومة العراقية إلى إنهاء مهمة التحالف الدولي الذي تحول إلى عامل عدم استقرار للبلد".

وقال الناطق العسكري للقوات المسلحة العراقية يحيى رسول إن القوات الأميركية تكرر بشكل غير مسؤول ارتكاب كل ما يقوض التفاهمات والحوار الثنائي بين البلدين.

وأضاف أن القوات الأميركية "لا تكترث لحياة المدنيين ولا للقوانين الدولية، وهي بذلك تهدد السلم الأهلي، وتخرق السيادة العراقية، وتستخف وتجازف بحياة الناس".

المصدر : الجزيرة