غالانت: الحرب في غزة الأكثر تعقيدا وقواتنا ستصل إلى رفح

غالانت قال إن العملية البرية في غزة ستتواصل خلال الأشهر القادمة (الفرنسية)

وصف وزير الدفاع الإسرائيلي يوآف غالانت الحرب في غزة بأنها شديدة التعقيد، وقال إن قواته ستصل إلى رفح المكتظة بالنازحين جنوبي القطاع.

وأضاف غالانت في مؤتمر صحفي بتل أبيب بشأن مجريات الحرب الدائرة منذ نحو 4 أشهر عقده مساء اليوم الاثنين إن العملية البرية تتقدم وتحقق أهدافها، رغم أنها الأكثر تعقيدا في تاريخ الحروب، حسب وصفه.

وتابع أن العملية البرية ستتواصل خلال الأشهر القادمة من أجل تهيئة الظروف لإطلاق سراح من وصفهم بالرهائن، وأن قوات الجيش تعتزم الوصول إلى رفح، لكنه رفض الكشف عن كيفية أو موعد العملية المحتملة، التي باتت تثير مخاوف على مصير نحو مليون و500 ألف نازح هناك.

وتحدث وزير الدفاع الإسرائيلي عن القضاء على نصف مقاتلي حركة حماس في قطاع غزة، قائلا إن الضغط العسكري يجب أن يتواصل كي لا تكون هناك حماس بعد اليوم، وأن تحلّ محلها سلطة مدنية.

كما تحدث عن القضاء على عدد من الكتائب العسكرية لحركة حماس، وقال إن كتيبتها في خان يونس "على وشك الانهيار"، مدعيا أن رئيس الحركة في غزة يحيى السنوار لا يقود الحرب ولا يسيطر على القوات، وأن همَّه الأساسي الآن النجاة بنفسه، حسب تعبيره.

وعلى الرغم من ادعائه أنه قُضِي على جزء كبير من قوة حماس العسكرية، فإن الوزير الإسرائيلي دعا الحركة إلى تقديم ردّها على المقترح الخاص بمفاوضات صفقة تبادل الأسرى، كما دعا الإسرائيليين إلى الوحدة لتحقيق هدفي القضاء على حماس، وإعادة من سماهم المخطوفين.

وفي ما يتعلق بالمواجهات مع حزب الله اللبناني، ذكر غالانت أنه في حال اندلعت حرب في الشمال، فستكون هناك أثمان صعبة لإسرائيل، لكنها ستكون أصعب للبنان، على حد قوله.

وقال إن إسرائيل تتأهب في البر والجو من أجل تمكين الإسرائيليين من العودة إلى منازلهم في الشمال.

المصدر : الجزيرة