شهيد شرق نابلس والاحتلال يقتحم جنين

الجيش الإسرائيلي صعّد عملياته في الضفة الغربية مخلّفا 410 شهداء (الأناضول)

أعلن مستشفى "رفيديا" بمدينة نابلس استشهاد شاب فلسطيني برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي خلال مواجهات مع فلسطينيين في بلدة بيت فوريك شرق نابلس بالضفة الغربية، في حين تتواصل الاقتحامات.

وقالت وكالة الأناضول إن الجيش الإسرائيلي اقتحم مخيم جنين شمالي الضفة الغربية.

وأفاد مراسل الجزيرة بأن قوة خاصة إسرائيلية اقتحمت مبنى سكنيا في جنين تزامنا مع وصول تعزيزات إضافية.

وكانت قوات الاحتلال قد اقتحمت البلدة وسيرت دورياتها في أحياء عدة، وهو ما أدى لاندلاع مواجهات أطلق خلالها الجنود الإسرائيليون الأعيرة النارية تجاه فلسطينيين فاستشهد شاب برصاصة في البطن قبل انسحاب قوات الاحتلال من البلدة.

يأتي ذلك بينما اقتحمت قوات الاحتلال أيضا بلدة اللبن الغربي شمال غرب رام الله وسيّرت دوريات بأحياء عدة.

ووثقت منصات محلية فلسطينية من خلال مقاطع فيديو نشرتها على منصة تليغرام قبل قليل اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي بلدة بني نعيم شرقي الخليل بالضفة الغربية.

وتضمنت مقاطع الفيديو توثيقا لوجود آليات الاحتلال في شوارع البلدة.

كما اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي بلدة حلحول شمالها ودهمت منازل عدة وشنت حملة اعتقالات في البلدتين وصادرت مركبة تعود لمواطن فلسطيني من بلدة بني نعيم.

وداهمت قوات الاحتلال الإسرائيلي منزل عائلة الشهيد ثائر حسان في بيت لحم، وقد أظهرت صور رصدتها الجزيرة مباشر آثار الدمار التي خلّفتها قوات الاحتلال بعد عملية المداهمة.

اقتحامات ودوريات

واقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي بلدة قفَين شمال مدينة طولكرم بالضفة الغربية، وسيّرت دورياتها مدعومة بآليات عسكرية؛ وهو ما أدى لاندلاع مواجهات مع مقاومين تمكنوا خلالها من استهداف جنود وآليات الاحتلال بعبوات متفجرة محلية الصنع.

كما اقتحمت قوات الاحتلال بلدة السَّموع جنوب الخليل وداهمت عددا من المنازل وفتشتها ودققت في الأوراق الثبوتية لبعض المركبات.

وفي العين البيضا بالقرب من واد الجوايا في مسافر يطا جنوب الخليل طارد مستوطنون رعاة الأغنام وعددا من الأطفال كانوا يجمعون نباتات جبلية موسمية في المنطقة واحتجزوا أحدهم.

ومنذ بدء الحرب الإسرائيلية المدمرة على قطاع غزة في السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي، صعّد الجيش الإسرائيلي عملياته في الضفة الغربية مخلفا 410 شهداء ونحو 4600 جريح.

المصدر : الجزيرة