تحرير رهائن في مصنع أميركي بتركيا عقب احتجازهم احتجاجا على حرب غزة

Turkish media are reporting at an American Procter & Gamble plant in northwestern Turkey an armed jihadi with a loaded vest has taken around 7 hostages in support of Hamas TWITTER
المسلح وتظهر خلفه عبارة "من أجل غزة" (مواقع التواصل)

أعلنت السلطات التركية أنها ألقت القبض على رجل مسلح احتجز موظفين في مصنع لشركة "بروكتر آند غامبل" الأميركية قرب إسطنبول، وتمكنت من إنقاذ 7 رهائن لتنهي بذلك العملية التي جاءت احتجاجا على الحرب الإسرائيلية على غزة.

وقال مكتب والي ولاية قوجه إيلي في بيان أمس الخميس إن الرهائن لم يصابوا بأذى، مشيرا إلى أن عملية إنقاذهم بدأت بعد إخفاق المفاوضات مع محتجزهم، وهو أيضا موظف في المصنع.

وأضاف البيان أن "قواتنا الأمنية تدخلت وحيّدت المشتبه به" الذي "أراد لفت الانتباه إلى الاحتلال المستمر لغزة".

وأفادت وكالة "دمير أوران" التركية للأنباء في وقت سابق بأن المسلح دخل المصنع الواقع في منطقة غبزي الصناعية بولاية قوجه إيلي حوالي الثالثة عصرا بالتوقيت المحلي (12 ظهرا بتوقيت غرينتش)، وأن الشرطة هرعت إلى المكان وحاولت إقناع الرجل بتسليم نفسه.

وأظهرت صورة نشرتها وسائل إعلام محلية الرجل داخل المصنع ملثما بالكوفية الفلسطينية وهو يحمل سلاحا ويشير بعلامة النصر أمام جدار رُسم عليه العلمان التركي والفلسطيني وكتبت عليه عبارة "من أجل غزة".

ومنذ بداية الحرب الإسرائيلية على غزة تشهد تركيا العديد من المظاهرات لتأييد الشعب الفلسطيني ومطالبة الحكومة التركية بالتحرك لوقف المجازر.

المصدر : الجزيرة + وكالات