بايدن وشولتس يبحثان سبل تحقيق حل الدولتين

شولتس (يسار) أكد لبايدن ضرورة إقامة دولة فلسطينية لضمان السلام بالمنطقة (الفرنسية)

بحث الرئيس الأميركي جو بايدن مع المستشار الألماني أولاف شولتس أمس الجمعة سبل تحقيق سلام دائم بين فلسطين وإسرائيل وحل الدولتين في المستقبل، وأكدا ضرورة حماية المدنيين في قطاع غزة وزيادة المساعدات الإنسانية المنقذة للحياة.

وقال البيت الأبيض في بيان إن بايدن والمستشار الألماني ناقشا -خلال زيارة شولتس لواشنطن- الجهود الرامية إلى منع التصعيد الإقليمي في الشرق الأوسط.

وأضاف أن بايدن وشولتس أكدا مجددا التزامهما بحق إسرائيل في "الدفاع عن النفس" بما يتفق مع القانون الدولي، وفق البيان.

وأكد شولتس لبايدن أن تحقيق السلام في المنطقة لا يمكن إلا من خلال حل الدولتين، كما تبادلا وجهات النظر بشأن تحديد الظروف لتحقيق سلام دائم يتضمن إقامة دولة فلسطينية.

وكان المستشار الألماني قد دعا رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الأسبوع الماضي لإزالة معوقات وصول المساعدات إلى غزة، وأكد له أن حل الدولتين يجب أن يشمل غزة والضفة الغربية وتلعب فيه السلطة الفلسطينية دورا مركزيا.

وأكدت كل من الولايات المتحدة وألمانيا دعمهما لما سمتاه "حق إسرائيل بالدفاع عن النفس" وتزويدها بالسلاح بأعقاب طوفان الأقصى في السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي، غير أن البلدين بدآ مؤخرا طرح "حل الدولتين" كحل يضمن السلام، رغم الرفض الإسرائيلي للمقترح.

يشار إلى أن سفير تل أبيب في برلين رون بروسور كان قد وصف ألمانيا في ديسمبر/كانون الأول الماضي بأفضل حليف لإسرائيل في أوروبا، وأنها باتت الشريك الإستراتيجي الثاني لإسرائيل بعد الولايات المتحدة.

المصدر : الجزيرة