بلينكن يرجح موافقة تركيا على انضمام السويد للناتو خلال أسابيع

وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن (يسار) أثار طلب السويد خلال لقائه السبت الرئيس التركي رجب طيب أردوغان (الأناضول)

قال وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن -السبت- إن تركيا تبدو مستعدة للتصديق على عضوية السويد في حلف شمال الأطلسي (ناتو) خلال الأسابيع المقبلة.

ووافقت لجنة الشؤون الخارجية في البرلمان التركي على الطلب الأسبوع الماضي في خطوة رئيسية نحو توسيع الكتلة الغربية بعد تأخير لمدة 19 شهرا. والخطوة التالية هي التصويت في الجمعية العامة للبرلمان.

وأثار بلينكن طلب السويد خلال لقائه السبت بالرئيس التركي رجب طيب أردوغان في اليوم الأول من جولة في المنطقة تستمر أسبوعا لبحث الصراع في غزة.

وقال الوزير الأميركي للصحفيين في اليونان "تحدثنا أيضا في تركيا عن الخطوات النهائية في عملية التصديق على انضمام السويد إلى حلف شمال الأطلسي في الأسابيع المقبلة".

كما التقي وزير الخارجية التركي هاكان فيدان نظيره الأميركي، وأكد له تطلع أنقرة لبت واشنطن في عملية بيع تركيا مقاتلات "إف-16″، موضحا أن القرار النهائي بخصوص عضوية السويد في الناتو يعود للبرلمان التركي.

وتقدمت السويد بطلبها عام 2022 بعد الحرب في أوكرانيا، لكن الرئيس التركي أبدى اعتراضات على ما وصفه بحماية ستوكهولم لأفراد تعتبرهم أنقرة إرهابيين.

وفي المقابل، أوقف مشرعون أميركيون بيع طائرات مقاتلة من طراز إف-16 إلى تركيا حتى توافق على انضمام السويد.

المصدر : وكالات