انفجار صاروخين قرب ناقلة نفط بخليج عدن

سفينة شحن لدى عبورها مضيق باب المندب قبل أيام (غيتي)

أفادت مصادر بحرية بريطانية بأن صاروخين انفجرا -اليوم الجمعة- في عرض البحر بالقرب من سفينة قبالة ميناء عدن جنوب اليمن، مشيرة إلى عدم وقوع أي أضرار.

وقالت وكالة "أمبري" للأمن البحري إن ناقلة نفط ترفع علم بنما "أبلغت عن رؤية انفجارين" في خليج عدن، وهو ما أكدته وكالة "يو كاي إم تي أو" التابعة للبحرية البريطانية.

وفي حين لفتت "يو كي إم تي أو" إلى أن الصاروخين انفجرا في المياه، أشارت "أمبري" إلى أن الصاروخين انفجرا على بعد نحو ميل بحري من ناقلة النفط التابعة للهند، وعلى ارتفاع بين 200 و300 متر فوق مستوى المياه.

وأضافت "أمبري" أن "الهدف لم يكن واضحا في وقت التقرير. ولم ترد أنباء عن وقوع أضرار"، مضيفة أن سفنا كانت تطلب المساعدة العسكرية في ذلك الوقت.

العمليات ستستمر

وكان زعيم جماعة أنصار الله "الحوثيين" عبد الملك الحوثي أكد أمس أن العمليات في البحر الأحمر ستستمر حتى يصل الغذاء والدواء إلى كامل قطاع غزة.

وأضاف الحوثي، في كلمة متلفزة، أن معركة البحر الأحمر "مرتبطة بما يجري في غزة، وليست منفصلة كما يصورها الأميركيون، وستتوقف مع توقف الإجرام الصهيوني".

وتعيق هجمات الحوثيين حركة الملاحة في البحر الأحمر الذي تمر عبره 12% من التجارة العالمية، وقد تسببت بمضاعفة تكلفة النقل نتيجة تحويل شركات الشحن مسار سفنها إلى رأس الرجاء الصالح في أقصى جنوب أفريقيا الذي يطيل الرحلة بين آسيا وأوروبا لمدة أسبوع تقريبا.

وفي محاولة لردع الحوثيين وحماية الملاحة، شنت القوات الأميركية والبريطانية في 12 و22 من الشهر الجاري ضربات على مواقع عسكرية تابعة لهم في اليمن، كما فرضت -أمس- عقوبات على قادة بارزين من جماعة الحوثي.

المصدر : وكالات