صحف عالمية: إسرائيل لن تنتصر في غزة وواشنطن تخطط لمغادرة سوريا

تناولت صحف عالمية موقف رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الرافض لحل الدولتين، وما يمكن أن يترتب على استمرار الحرب من تداعيات، كما تحدثت عن رغبة أميركية في الانسحاب من سوريا.

ففي صحيفة "إندبندنت" البريطانية أوضح تحليل أن موقف نتنياهو الرافض لحل الدولتين يزيد عزلته، ويعكس موقفه الذي تبناه معظم حياته السياسية لكن بشكل علني.

واعتبر التحليل أن رفض نتنياهو الصريح السياسة الخارجية الأميركية يكشف عن تراجع مساحة المناورة لديه.

أما صحيفة "لوموند" الفرنسية فنقلت عن الرئيس السابق لجهاز الأمن الداخلي الإسرائيلي (الشاباك) عامي أيالون أن رفض السلام مع الفلسطينيين "يعني توقع أكثر مما حدث في 7 أكتوبر/تشرين الأول الماضي".

ويرى أيالون أن إسرائيل "لا يمكنها الانتصار في قطاع غزة"، وحذر من اندلاع انتفاضة جديدة في الضفة الغربية.

وفي السياق نفسه، قالت صحيفة "تايمز أوف إسرائيل" إن 210 أعضاء من الكونغرس وقعوا رسالة إلى وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن انتقدوا فيها القضية التي رفعتها جنوب أفريقيا أمام محكمة العدل الدولية.

ووفقا للصحيفة، فقد طالب الموقعون على الرسالة بمواصلة تقديم الدعم المناسب لتل أبيب لرفض الدعوى التي تتهمها بارتكاب عملية إبادة جماعية ضد الفلسطينيين، واتهموا جنوب أفريقيا بإساءة استخدام العملية القضائية لنزع الشرعية عن إسرائيل.

وفي شأن متصل، نقل موقع "ذا مونيتور" الأميركي عن رئيس منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في المنتدى الاقتصادي العالمي مارون كيروز أن أزمة البحر الأحمر لم تؤثر بعد ماديا في أسواق الطاقة العالمية.

وأكد كيروز أن إمدادات الطاقة لم تتعطل بشكل كبير، لكنه حذر من أن الصراع إذا تصاعد وانتشر فقد يكون له تأثير كبير، وسيكون التوقيت حينها سيئا للغاية على العالم إذا تعرض لأزمة طاقة.

أميركا تخطط لمغادرة بسوريا

وفي ملف آخر، نقلت مجلة "فورين بوليسي" عن مصادر في وزارتي الدفاع والخارجية الأميركيتين والبيت الأبيض أن الولايات المتحدة لم تعد مهتمة بالبقاء في سوريا.

وقالت المجلة إن هذه المهمة لم تعد ضرورية بالنسبة لواشنطن، وإنه تجري حاليا مناقشات داخلية نشطة لتحديد كيفية الانسحاب وتوقيته.

وختمت بأن بعض العاملين في البنتاغون يقترحون ترتيبا تتعاون فيه قوات سوريا الديمقراطية (قسد) مع قوات النظام السوري لمواجهة تنظيم الدولة الإسلامية، في إطار مسار واضح نحو الانسحاب الأميركي من سوريا.

المصدر : الجزيرة