واشنطن: لا نؤيد وقفا شاملا لإطلاق نار في غزة بل "فواصل إنسانية"

إسرائيل تواصل العدوان وأميركا تواصل الدعم (الأوروبية)

أكدت الإدارة الأميركية دعمها "النهج الإسرائيلي للقضاء على حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، مجددة رفضها لوقف شامل لإطلاق النار في قطاع غزة، وأبدت تأييدها لما سمَّته "فواصل إنسانية فقط؛ بهدف إخراج الأسرى وإيصال المساعدات إلى المنطقة".

وفي مؤتمر صحفي عُقد مساء أمس الاثنين بالعاصمة واشنطن، قال منسق الاتصالات الإستراتيجية لمجلس الأمن القومي في البيت الأبيض جون كيربي، ردا على سؤال عن تزايد الهجمات الإسرائيلية على قطاع غزة "هذه هي الخطة العسكرية للإدارة الإسرائيلية".

وأضاف "الإدارة الأميركية تدعم النهج الإسرائيلي في القضاء على حماس، ولكن تحض -أيضا- على ضرورة حماية المدنيين الفلسطينيين". معدّا أن إسرائيل تحارب ضد حركة حماس، ولديها الحق في الدفاع عن نفسها.

ومنذ 109 أيام، يشن جيش الاحتلال الإسرائيلي حربا مدمرة على قطاع غزة، خلّفت حتى أمس: 25 ألفا و295 شهيدا، و63 ألف إصابة معظمهم أطفال ونساء، وفق السلطات الفلسطينية، وتسببت في دمار هائل وكارثة إنسانية غير مسبوقة، حسب الأمم المتحدة.

المصدر : وكالات