اللواء الدويري: إسرائيل بدأت هجوما بريا أوسع شمال غزة تنفيذا لتحذيرات رئيس الأركان

قال الخبير العسكري اللواء فايز الدويري إن جيش الاحتلال الإسرائيلي بدأ عملية برية أوسع شمال غزة تنفيذا لتحذيرات رئيس الأر كان هرتسي هاليفي قبل أيام، تحدث فيها عن إمكانية إعادة حركة المقاومة الإسلامي (حماس) بناء قوتها القتالية.

وكان هاليفي قد أكد قبل أيام أن حماس قادرة على إعادة بناء قدراتها القتالية في الشمال، مشيرا إلى أن هذا الأمر قد يستدعي تنفيذ عملية أوسع من السابقة.

ووفقا للدويري، فقد بدأت إسرائيل هذه العملية الأوسع التي تحدث عنها رئيس الأركان، إذ هاجمت قوات الاحتلال حيي الدرج والتفاح خلال الساعات الـ48 الماضية بقوة قوامها كتيبة دروع مدعمة بكتيبة "ناحال" وسرية مدفعية وجهد هندسي، وهي قوة تقترب من لواء كامل.

وحاليا، يحتدم القتال في القطاع الشمالي الممتد من شارع 10 وحتى منطقة السياج، حيث تحاول القوات الإسرائيلية التوغل في منطقتي التوام وأبراج المخابرات، لكنها تتم بدرجة أقل مما كان بداية العمليات البرية، وفق الدويري.

كما دفعت إسرائيل بقوة مماثلة إلى منطقة جباليا، لكن الدويري قال إنه من الصعب معرفة ما إذا كانت هذه قوة جديدة أم إن القوة التي حاولت التوغل في الشمال خلال اليومين الماضيين فشلت في تحقيق أي هدف فتم توجيهها إلى منطقة أخرى.

وعن تعامل المقاومة مع هذا الهجوم الجديد، قال الدويري إنها ستواصل الاعتماد على فكرة الذئاب المنفردة التي تباغت القوات في مكان وزمان بعينه وفق المعلومات المتوفرة.

المصدر : الجزيرة