أردوغان يتحدث عن زيارة نتنياهو ويشترط لانضمام السويد إلى الناتو

الرئيس التركي يتحدث عن إمكانية زيارة نتنياهو لبلاده وشرط موافقة أنقرة على انضمام السويد للناتو (رويترز)

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان -اليوم الثلاثاء- إن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو قد يزور تركيا في أكتوبر/تشرين الأول أو نوفمبر/تشرين الثاني المقبلين، مضيفا أن موافقة بلاده على انضمام السويد لحلف شمال الأطلسي (ناتو) مشروط بتسهيل أميركا بيع مقاتلات إف-16 لأنقرة.

ونقلت وسائل إعلام تركية عن أردوغان قوله إنه سيرد زيارة نتنياهو بعد ذلك بزيارة إلى تل أبيب.

وكان أردوغان ونتنياهو اجتمعا وجها لوجه أول مرة الأسبوع الماضي أثناء انعقاد الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك مع سعي البلدين لإصلاح العلاقات بينهما.

وأكّد الرئيس التركي خلال اجتماعه مع نتنياهو ضرورة العمل معا من أجل عالم يسوده السلام، مشيرا إلى أن مساحة العمل المشترك بين بلاده وإسرائيل تشمل مجالات الطاقة والتقنية والاختراع والذكاء الاصطناعي والأمن السيبراني.

وذكر بيان صدر عن مكتب نتنياهو بعد الاجتماع أن رئيس الوزراء اتفق مع أردوغان على تبادل الزيارات قريبا، بينما تحدثت وسائل إعلام إسرائيلية عن أن أردوغان قد يزور المسجد الأقصى الشهر المقبل، تزامنا مع ذكرى تأسيس الجمهورية التركية، لكن لا يوجد تأكيد رسمي بهذا الشأن.

انضمام السويد للناتو

على صعيد آخر، قال أردوغان إن البرلمان التركي سيفي بوعده بالتصديق على طلب السويد الانضمام إلى حلف الناتو في حال تمهيد إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن الطريق أمام بيع طائرات مقاتلة من طراز إف-16 لأنقرة.

وأضاف أردوغان أن وزير الخارجية التركي هاكان فيدان ونظيره الأميركي أنتوني بلينكن بحثا طلب حصول السويد على عضوية الحلف الأسبوع الماضي في نيويورك، موضحا أن الإدارة الأميركية تربط بيع الطائرات المقاتلة من طراز إف-16 لتركيا بتصديق أنقرة على طلب ستوكهولم.

وأفاد الرئيس التركي أنه إذا أوفت أميركا بوعودها، سيفي برلمان بلاده بوعده كذلك، مردفا أن البرلمان التركي سيكون له القول الفصل بشأن عضوية السويد في حلف الناتو.

المصدر : الجزيرة + رويترز