تدمير مستودع روسي للنفط وهجمات بالمسيّرات على موسكو والقرم

الجيش الأوكراني بات يعتمد بكثرة على الطائرات المسيرة في هجومه المضاد (الأناضول)

أعلنت وزارة الدفاع الروسية اليوم الأحد أن دفاعاتها الجوية أسقطت طائرة مسيّرة أوكرانية كانت تحلق في أجواء منطقة موسكو وست طائرات أخريات كانت متجهة نحو شبه جزيرة القرم، في حين تمكنت مسيّرة من تدمير مستودع للنفط في جنوب غربي روسيا في وقت مبكر اليوم.

وقالت الوزارة على منصة تليغرام إنه تم اعتراض طائرة مسيّرة صباح اليوم بتوقيت موسكو فوق منطقة إسترا التابعة للعاصمة الروسية، وأوضح رئيس بلدية موسكو سيرغي سوبيانين أن الحطام لم يتسبب بخسائر بشرية أو أضرار.

كما دمرت الدفاعات الجوية الروسية طائرتين مسيّرتين أوكرانيتين صباح اليوم بتوقيت موسكو فوق الساحل الغربي للقرم، وبعد نصف ساعة جرى تدمير أربع طائرات أخريات فوق السواحل الشرقية والشمالية الغربية لشبه الجزيرة، وفق وزارة الدفاع.

من جهته، قال حاكم محلي إن طائرة مسيرة أوكرانية دمرت مستودعا للنفط في جنوب غربي روسيا في وقت مبكر اليوم الأحد، مما أدى إلى اشتعال حريق في صهريج للوقود تم إخماده في وقت لاحق، نافيا وقوع أي إصابات في الهجوم.

وتزايدت وتيرة الهجمات الأوكرانية التي تستهدف بطائرات مسيّرة الأراضي الروسية منذ بدأت كييف هجومها المضاد في يونيو/حزيران الماضي، وباتت هذه الهجمات تستهدف العديد من المناطق الروسية، بما فيها العاصمة موسكو، فضلا عن شبه جزيرة القرم.

وفي هذا الإطار، قال وزير التحول الرقمي الأوكراني ميخايلو فيدوروف -الذي يلعب دورا رئيسيا في بناء قطاع الوحدات المسيّرة- أمس السبت إن بلاده ستكون قادرة على شن مزيد من الهجمات بالوحدات المسيّرة على السفن الروسية.

وأضاف فيدوروف أن إنتاج أوكرانيا للطائرات المسيّرة زاد العام الحالي مقارنة بالعام السابق، وأفاد بأن بلاده تختبر أنظمة للذكاء الاصطناعي يمكنها تحديد الأهداف على بعد كيلومترات عدة وتوجيه المسيّرات إليها حتى لو تعطلت الاتصالات الخارجية بسبب إجراءات الحرب الإلكترونية، حسب قوله.

وعلى صعيد آخر، نفت روسيا أمس السبت خروج قواتها من بلدة أندرييفكا الأوكرانية بالقرب من باخموت، وذلك بعدما أعلنت هيئة الأركان الأوكرانية إخراجها منها أول أمس الجمعة.

وقالت وزارة الدفاع الروسية في نشرتها اليومية إن القوات الأوكرانية حاولت إخراج الجيش الروسي من قرى قريبة من باخموت، لكن دون جدوى، حسب تعبيرها.

وفي إطار متصل، استبعد الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (ناتو) ينس ستولتنبرغ -في مقابلة نشرت اليوم الأحد- أن تكون هناك نهاية سريعة للحرب الأوكرانية.

وفي مقابلة مع مجموعة "فونكه" الإعلامية الألمانية قال ستولتنبرغ إن "معظم الحروب تستمر فترة أطول من المتوقع عندما تبدأ للمرة الأولى"، "لذلك علينا أن نهيئ أنفسنا لحرب طويلة الأمد في أوكرانيا".

المصدر : وكالات