قوات الاحتلال تقتحم بلدة دير شرف قرب نابلس وتداهم مسجدا فيها

الضفة الغربية تشهد توترا شديدا بسبب اقتحامات قوات الاحتلال خاصة في مدينتي نابلس وجنين (الفرنسية)

أفادت وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا) بأن قوات الاحتلال الإسرائيلي اقتحمت اليوم الأربعاء بلدة دير شرف (غربي نابلس) بالضفة الغربية المحتلة.

وقالت "وفا" إن قوات الاحتلال اقتحمت البلدة وداهمت مسجد أبو بكر الصديق، واستدعت إمام المسجد، وفتشت عددا من المخازن القريبة منه، ومنعت المواطنين من الاقتراب من المكان.

وفي السياق، شددت قوات الاحتلال إجراءاتها على مدخل البلدة المؤدي لمحافظتي جنين وطولكرم.

والاثنين الماضي، أصيب جندي إسرائيلي "بجروح طفيفة" في حادث دهس عند مدخل بلدة حوارة (قرب نابلس شمالي الضفة الغربية).

كما استشهد طفل فلسطيني (عامان ونصف العام) متأثرا بإصابته بنيران أطلقتها قوات الاحتلال وهو في حضن والده قبالة منزلهما في قرية النبي صالح (شمال رام الله).

وأواخر مايو/أيار الماضي، استشهد ضابط فلسطيني وأصيب العشرات خلال مواجهات اندلعت عقب اقتحام الاحتلال مدينة جنين.

و​​​​​​تشهد الضفة الغربية توترا شديدا، إذ تقتحم القوات الإسرائيلية مدنا وبلدات وتقتل خلالها فلسطينيين، بالإضافة إلى استمرار عمليات هدم المنازل والاعتقالات.

يشار إلى أن الأمم المتحدة، قالت -في تقرير نُشر الأسبوع الماضي- إن إسرائيل قتلت في الضفة الغربية 112 فلسطينيا منذ مطلع العام الجاري 2023، وهو ضعف عدد الذين قتلتهم خلال الفترة نفسها العام الماضي.

أما عن اعتداءات المستوطنين، فسجل التقرير "409 هجمات على الفلسطينيين وممتلكاتهم، وقع في 304 منها أضرار في الممتلكات، وفي 105 وقعت إصابات".

المصدر : الجزيرة + الصحافة الفلسطينية