شاهد- حاخام يهودي يشرح لشرطي كندي أسباب تضامنه مع فلسطين

حاخام يهودي يشرح لشرطي كندي أسباب المشاركة بمظاهرة تضامنية مع فلسطين من حساب montreal4palestine على انستغرام
الحاخام اليهودي: نؤمن بشدة أن ما يتم ارتكابه في فلسطين خطأ ومن المحرج لنا أن يتم اقتراف ذلك باسمنا (مواقع التواصل)

في مشهد لافت بمدينة مونتريال الكندية، اقترب رجل شرطة من حاخام يهودي ليستفسر منه عن أسباب مشاركته ويهود آخرين في مظاهرة تضامن مع فلسطين بالذكرى الـ75 للنكبة.

وشهدت شوارع مدينة مونتريال أكبر مدن مقاطعة كيبيك، الأحد الماضي، مسيرة لإحياء ذكرى النكبة نظمتها عدة حركات من بينها حركة "مونتريال 4 فلسطين".

ونشرت الحركة، على حسابها بموقع إنستغرام، المشهد الذي يوثق الحوار الذي دار أثناء المسيرة بين الشرطي والحاخام فيلدمان من حركة "ناتوري كارتا" اليهودية المناهضة للصهيونية وللاحتلال الإسرائيلي.

ووجه رجل الشرطة سؤالا للحاخام بقوله "نراكم تقفون دائما مع الفلسطينيين، نريد فقط أن نعرف ما موقفكم؟ ما الرسالة التي تحاولون إيصالها؟".

ووثق الفيديو إجابة الحاخام فيلدمان قائلا "باختصار، نحن ضد احتلال فلسطين. نحن نتظاهر هنا إلى جانب أشخاص مؤيدين للفلسطينيين لنُظهر دعمنا لقضية فلسطين، لأننا نؤمن بشدة أن ما يتم ارتكابه في فلسطين خطأ".

وأضاف الحاخام "وكيهود، فإننا نؤكد أنه من المحرج لنا أن يتم اقتراف كل هذا باسمنا، أنا أعارض أن يرتَكَب هذا باسمي وباسم ديانتي، ووفقا للديانة اليهودية فإن كل ما يتم ارتكابه يعدّ انتهاكا لها".

وختم الحاخام إجابته بشكر رجال الشرطة على تعاونهم في حفظ حق المتظاهرين بالتعبير عن رأيهم ودعم القضية الفلسطينية، وبدوره ردّ رجل الشرطة بقوله "شكرا سيدي، هذا تفسير جيد، وقد ساعدني على فهم الوضع، احتجاج لطيف، استمتعوا بيومكم".

وخرج العشرات من المواطنين الكنديين والناشطين المناصرين للقضية الفلسطينية أول أمس الأحد في مسيرة تضامنية جابت شوارع مدينة مونتريال إحياءً للذكرى الـ75 للنكبة.

ورفع المتظاهرون الأعلام الفلسطينية مع أصوات الأغاني الشعبية، وهتفوا دعمًا لحرية وحقوق الشعب الفلسطيني.

المصدر : مواقع التواصل الاجتماعي