طلب إجراء فحص "للسموم".. محام: المعارض الروسي السجين نافالني يعاني من مرض مجهول

Russian opposition leader Navalny sits in a police bus after a court hearing in Moscow
نافالني في حافلة للشرطة بعد جلسة استماع سابقة في محكمة بموسكو (رويترز)

أكد محامي المعارض الروسي أليكسي نافالني أن موكله -المسجون منذ سنتين- مريض و"بلا رعاية"، وفقد في الأسبوعين الماضيين 8 كيلوغرامات.

وكتب فاديم كوبزيف -في تغريدة أمس الثلاثاء- "استُدعيت ليل السبت سيارة إسعاف إلى زنزانته بسبب تفاقم مرض في المعدة".

وأضاف أن نافالني (46 عاما) كان يعاني من "مرض مجهول لا يعالجه أحد"، مشيرا إلى أن "سجلاته الطبية تكشف عن أنه فقد في الأسبوعين الماضيين 8 كيلوغرامات".

وتابع أن الطرود التي أرسلتها والدة نافالني وتحوي أدوية "أعيدت إليها"، ولم يتمكن من تسلمها.

وأوضح كوبزيف أن موكله يصاب "بنوبات"، مؤكدا أنه "لا يستبعد" محاولة السلطات ترك صحة المعارض السياسي "تتدهور، ليس بشكل مفاجئ بل تدريجيا". وقال "سنطالب بإجراء فحوص للسموم".

وأوقف نافالني في روسيا في يناير/كانون الثاني 2021 لدى عودته إلى البلاد بعد تلقي العلاج في ألمانيا جراء تعرضه لعملية تسميم يتهم الكرملين بالوقوف خلفها. وحكم عليه في مارس/آذار التالي بالسجن 9 سنوات بتهم "احتيال"، يؤكد أنها مفبركة.

وفي بداية العام الحالي، قال نافالني إنه يعاني من أعراض تشبه الإنفلونزا، وأنه محروم من الرعاية الصحية. ودان أنصاره ما عدّوه محاولة من الكرملين "لقتله" ببطء.

المصدر : الفرنسية