بعد نشر فيديو لقطع رأس أسير.. زيلينسكي يدين "الوحوش" الروس وموسكو تدعو للتحقق

President Zelensky Of Ukraine In Poland On Official Visit
زيلينسكي قال إن الفيديو يُظهر روسيا على حقيقتها (غيتي)

دان الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي اليوم الأربعاء من وصفهم بـ"الوحوش" الروس بعد نشر مقطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي يُظهر عملية قطع رأس رجل يعتقد أنه أسير حرب أوكراني، في حين دعا الكرملين إلى "التحقق من صحة التسجيل".

ونشر تسجيل الفيديو على تطبيق إنستغرام، ويُظهر -حسب كييف- جنديا روسيا يقطع رأس أسير أوكراني بسكين.

وقال الرئيس زيلينسكي في مقطع فيديو نُشر على إنستغرام "كم يقتل هؤلاء بسهولة.. العالم بأسره يجب أن يشاهد هذا الفيديو لإعدام أسير حرب أوكراني"، وأكد أن "هذا الفيديو يظهر روسيا على حقيقتها".

وأوضح زيلينسكي أن الأوكرانيين يجب عليهم أن يركزوا على الجبهة وعلى طرد المحتلين من البلاد. وأضاف أن المهام الرئيسية الآن هي "سحق المحتل وإصدار أحكام بحق القتلة ومحاكمة الأشرار".

كما دعت وزارة الخارجية الأوكرانية المحكمة الجنائية الدولية إلى النظر العاجل في حادثة إعدام جندي أوكراني على يد القوات الروسية.

وتقوم الاستخبارات الأوكرانية حاليا بالتحقيق بشأن الفيديو، وقال رئيس جهاز الأمن الأوكراني فاسيل ماليوك "سنجد هؤلاء المتوحشين.. إذا لزم الأمر، سنجدهم أينما كانوا، تحت الأرض أو من القبر".

رد موسكو

لكن الكرملين رد بالدعوة إلى التحقق من "صحة" الفيديو، وقال المتحدث باسم الرئاسة الروسية ديمتري بيسكوف للصحفيين "هذه بالطبع صور مروعة"، وأضاف "في عالم التزييف الذي نعيش فيه يجب أن نتأكد من صحة هذا الفيديو".

من جهتها، قالت بعثة حقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة في أوكرانيا إنها "روعت" بعد اطلاعها على تسجيل الفيديو، لكنها تحدثت عن تسجيل فيديو آخر يظهر "جثثا مشوهة لأسرى حرب أوكرانيين على ما يبدو"، داعية إلى أن "تكون هذه الحوادث موضع تحقيق فعلي ومحاسبة مرتكبيها".

وفي بروكسل، قالت متحدثة باسم مسؤول السياسة الخارجية الأوروبية اليوم الأربعاء إن الاتحاد الأوروبي سيحاسب "جميع مرتكبي جرائم الحرب والمتواطئين معهم" في أوكرانيا.

وقالت المتحدثة نبيلة مصرالي في مؤتمر صحفي في بروكسل إن الاتحاد "ليس لديه معلومات عن صحة الفيديو"، لكن "إذا تأكد ذلك فهو تذكير صارخ آخر بالطبيعة اللاإنسانية للعدوان الروسي".

المصدر : الجزيرة + وكالات