أردوغان يستقبل رئيس الوزراء العراقي ويعد بـ"طريق حرير جديد" من البصرة لتركيا

Recep Tayyip Erdogan - Mohammed Shia' Al Sudani meeting in Ankara
ندوة صحفية للرئيس التركي رجب طيب أردوغان (يمين) ورئيس الوزراء العراقي محمد شياع السوداني في أنقرة (الأناضول)

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم الثلاثاء، بدء العمل على مشروع طريق التنمية الممتد من البصرة في العراق إلى تركيا، والذي وصفه بأنه "طريق حرير جديد".

جاء ذلك في مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس الوزراء العراقي محمد شياع السوداني عقب لقائهما في أنقرة.

وفي بداية حديثه، أعرب أردوغان عن ترحيبه الكبير باستضافة السوداني والوفد المرافق له، وقال "أود أن أوجه شكري مرة أخرى إلى الشعب العراقي والحكومة العراقية على تضامنهم في مكافحتنا ضد كارثة الزلزال.. أنا أعتبر هذه الزيارة دليلا على صداقة الشعب العراقي لنا".

وأكد أردوغان أن الدولة من خلال تكاتفها مع الشعب وبدعم الأصدقاء والأشقاء، ستتمكن من تضميد جراح الزلزال ومحو آثار هذه الكارثة في وقت قصير.

طريق التنمية

وأضاف "لقد تناولت مع السيد رئيس الوزراء العلاقات الثنائية بين تركيا والعراق بجميع جوانبها وعلى كافة الأصعدة، وأكدنا عزمنا على مكافحة شاملة للإرهاب بكافة أشكاله".

وأضاف "لقد أكدنا عزمنا على العمل معا لإنجاز مشروع طريق التنمية الرامي لبناء ممر نقل بري وسكة حديد يمتد من البصرة إلى الحدود التركية، واتخذنا خطوة جادة تظهر إرادتنا للعمل معا لتحقيق هذا الهدف، من خلال إعلان أنقرة الذي اتفقنا حوله".

وأوضح الرئيس التركي أن طريق التنمية لا يعتبر مشروعا إستراتيجيا مهما لتركيا والعراق فحسب، بل للمنطقة بأسرها.

ولفت أردوغان إلى تكليف الوزراء المعنيين بالعمل على تحقيق مشروع طريق التنمية الممتد من البصرة إلى تركيا.

وأوضح أن ملايين الأشخاص في مناطق واسعة من أوروبا إلى الخليج سيستفيدون من القيمة المضافة التي ستظهر مع إنشاء هذا الطريق.

وأضاف أن "هذا المشروع سيعزز التعاون الإقليمي ويطور تجارتنا ويقوي علاقاتنا الإنسانية، ونحن ندرك أن الدول الشقيقة الأخرى أيضا تهتم بهذا المشروع.. أنا على ثقة أننا مع مشاركتهم سنتمكن من تحويل مشروع طريق التنمية إلى طريق الحرير الجديد لمنطقتنا".

ملف المياه

وفي ملف المياه، أفاد أردوغان أن تركيا تعتبر مسألة المياه "مجالا للتعاون الذي يخدم المصالح المشتركة وليس للصراع".

وأكد أن تركيا على دراية بمشكلة شح المياه المتفاقمة التي يواجهها العراق، قائلا إن معدلات تساقط الأمطار في تركيا هي في أدنى مستوى خلال الـ62 عاما الأخيرة، وإن البلاد تمر بفترة جفاف فاقمها تغير المناخ.

وأضاف أردوغان أن تركيا رغم تلك الظروف السلبية، قررت زيادة كمية المياه المتدفقة من نهر دجلة قدر الإمكان لمدة شهر واحد "من أجل رفع ضائقة العراق".

وفي السياق ذاته، لفت الرئيس أردوغان إلى أن حجم التبادل التجاري بين تركيا والعراق تجاوز 24 مليار دولار العام الماضي وحطم رقما قياسيا، ونوه إلى أن البلدين يملكان القدرة على زيادة حجم التجارة أكثر.

المصدر : وكالة الأناضول