أبرز تطورات اليوم الـ64 من العدوان الإسرائيلي على غزة

قصف إسرائيلي اليوم في رفح جنوب القطاع (الفرنسية)

في اليوم الـ64 من العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، أعلنت كتائب عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) أنها أوقعت قوتين إسرائيليتين في كمينين وأجهزت على عناصرهما، وذلك وسط معارك شرسة بمحاور عدة بينها خان يونس.

في الأثناء، اعترفت إسرائيل بمقتل 5 جنود في معارك غزة البرية، وبذلك ترتفع حصيلة القتلى إلى 109 منذ الاجتياح البري للقطاع، كما كشفت صحيفة يديعوت أحرونوت أن 5 آلاف جندي جُرحوا منذ السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وبالتوازي، يواصل الاحتلال استهداف المدنيين مخلّفا المزيد من الشهداء، حيث ارتفعت الحصيلة منذ بدء العدوان في أكتوبر/تشرين الأول الماضي إلى 17 ألفا و700 شهيد، في حين بلغ عدد الجرحى 48 ألفا و780.

سياسيا، استخدمت واشنطن الفيتو ضد مشروع قرار بمجلس الأمن الدولي يطالب بوقف إطلاق النار، وذلك رغم تصويت 13 من الدول الـ15 الأعضاء في المجلس لصالح القرار.

معارك ضارية وعشرات الشهداء

تواصل القصف الإسرائيلي الكثيف على القطاع، وهو ما خلف عشرات الشهداء والجرحى، كما استهدف مراكز إيواء بقنابل حارقة، وسط مواجهات ضارية مع المقاومة الفلسطينية في محاور التوغل بالقطاع.

وقالت وزارة الصحة الفلسطينية بغزة إن 71 شهيدا، و160 مصابا وصلوا خلال الساعات الـ24 الماضية إلى مستشفى شهداء الأقصى بسبب القصف الإسرائيلي على المنطقة الوسطى في قطاع غزة. كما وصل 62 شهيدا، و100 مصاب إلى مجمع ناصر الطبي جنوبي القطاع.

قتلى من حزب الله بسوريا

قُتل 3 عناصر من حزب الله اللبناني وسوري كان يرافقهم بضربة جوية إسرائيلية جنوب سوريا، وفق مصادر متطابقة، في وقت أعلن فيه جيش الاحتلال شن غارات جديدة على أهداف للحزب في لبنان.

ونقلت رويترز عن مصدرين محليين وصفتهما بأنهما مقربين من دمشق أن 3 من أعضاء حزب الله وسوريا كان يرافقهم قُتلوا في ضربة إسرائيلية بطائرة مسيّرة استهدفت سيارتهم في جنوب غرب سوريا أمس الجمعة.

دعوات لإضراب شامل حول العالم

أطلق نشطاء على منصات التواصل الاجتماعي دعوات لإضراب شامل حول العالم، الاثنين القادم، للتضامن مع أهالي غزة في وجه آلة الحرب الإسرائيلية.

وقال النشطاء إنهم أطلقوا حملة من أجل الضغط باتجاه الإضراب الشامل على مستوى العالم، بهدف الضغط على الحكومات وإجبارها على التحرك بشكل جاد لوقف المجازر الإسرائيلية وجرائم الإبادة المتواصلة منذ أكثر من شهرين.

وتفاعل عدد كبير من الناشطين والمؤثرين مع وسم "#إضراب_من_أجل_غزة" أو (strikeforgaza#)، الذي اجتاح مواقع التواصل.

مظاهرات تضامنية مع غزة

للأسبوع الثامن على التوالي، تواصلت المظاهرات المتضامنة مع سكان غزة في مدن أوروبية وفي شرق آسيا، وسط مطالب بوقف فوري لإطلاق النار.

وشهدت العاصمة البريطانية لندن مظاهرات حاشدة تطالب بوقف فوري لإطلاق النار في قطاع غزة، غداة امتناع الحكومة البريطانية عن تأييد قرار بهذا الشأن في مجلس الأمن الدولي. كما شهدت العاصمة الفرنسية باريس مظاهرات منددة بالحرب الإسرائيلية المتواصلة على قطاع غزة.

وفي شرق آسيا، نظم آلاف الإندونيسيين في مدينة جوك جاكرتا وسط جزيرة جاوا اليوم مسيرة تضامنية دعما للفلسطينيين في قطاع غزة والضفة الغربية.

إصابة 15 جنديا إسرائيليا شمال إسرائيل

أصيب 15 جنديا إسرائيليا في قصف لحزب الله، في حين سقط قتيل وأصيب آخرون في غارات شنها طيران الاحتلال على بلدات في جنوب لبنان.

وقال الناطق العسكري الإسرائيلي إن "15جنديا إسرائيليا أصيبوا جراء قصف من لبنان استهدف مواقعهم خلال اليومين الماضيين".

شهيد آخر بالضفة

استشهد فتى فلسطيني متأثرا بإصابته برصاص الاحتلال في بلدة عزون شرق قلقيلية في الضفة الغربية المحتلة.

وكانت قوات الاحتلال اقتحمت بلدة عزون، وإثر ذلك اندلعت مواجهات أطلقت خلالها الأعيرة النارية وقنابل الغاز السام، وهو ما أدى إلى إصابة الفتى محمود باسم أبو هنية (17 عاما) بالرصاص الحي في الظهر.

وباستشهاد الفتى أبو هنية يرتفع عدد شهداء اليوم السبت في الضفة الغربية إلى 4، إضافة إلى الشهيدين رامي الجندب من مخيم الفارعة، ونمر أبو مصطفى من مخيم بلاطة، والشهيد ساري يوسف عمرو من دورا في الخليل الذي استشهد بعد قليل من اعتقاله.

الحوثي تهدد مجددا

تعهدت جماعة الحوثي باستهداف كل سفينة شحن متجهة لإسرائيل بغض النظر عن جنسيتها والجهة التي تديرها، وذلك تضامنا مع قطاع غزة الذي يتعرض لعدوان إسرائيلي أدى حتى الحين لاستشهاد أزيد من 17 ألف فلسطيني معظمهم من النساء والأطفال.

وبعد شنها هجمات ضد سفن إسرائيلية في البحر الأحمر، أعلنت جماعة الحوثي اليوم السبت عن توسيع نطاق عملياتها لتشمل كل سفينة متجهة لإسرائيل بغض النظر عن جنسيتها.

شهادات مروعة

أظهرت مشاهد مصورة شهادات لمجموعة من المواطنين -الذين اعتقلتهم قوات الاحتلال الإسرائيلي من المناطق الشرقية لمدينة غزة خلال التوغل البري هناك- يروون فيها تعرضهم للتحقيق والتعذيب في ظروف مأساوية وبالغة الصعوبة.

وأكد عدد من المفرج عنهم أن قوات الاحتلال اعتقلتهم من منازلهم شرق مدينة غزة، وجردتهم من ملابسهم ثم اعتدت عليهم بالضرب المبرح بأسلاك الكهرباء والأسلحة الرشاشة، بالإضافة إلى رشهم بالمياه الباردة.

مظاهرة لعائلات الأسرى في تل أبيب

خرجت في تل أبيب مظاهرة حاشدة لعائلات الأسرى الإسرائيليين والمتضامنين معهم لمطالبة الحكومة بإبرام صفقة مع حركة المقاومة الإسلامية (حماس) لإعادة أبنائهم المحتجزين في قطاع غزة.

وقالت متحدثة باسم عائلات الأسرى في كلمة خلال المظاهرة "نسمع أصوات الحرب التي لا لزوم لها ونرى مضيعةً للوقت".

إسرائيل: المعركة في غزة ستستمر شهورا

قال رئيس مجلس الأمن القومي الإسرائيلي تساحي هنغبي إن المعركة في غزة ستستمر شهورا وقد تمتد أكثر.

وأضاف "تأخرنا في معالجة مشكلة حماس 17 عاما لأننا تجنبنا دفع الثمن الذي ندفعه الآن، وسنغير الواقع على الحدود مع لبنان وسنحل المشكلة عسكريا إن لم تحل دبلوماسيا".

المصدر : الجزيرة