التايمز: فريق عسكري بريطاني يجهز السلطة الفلسطينية لإدارة غزة

Mahmoud Abbas, Palestinian Authority president, departs during the United Nations General Assembly (UNGA) in New York, US, on Friday, Sept. 23, 2022. Russia's Foreign Minister Sergei Lavrov walked out of a UN Security Council meeting where the US and its allies were criticizing President Vladimir Putin's government over the invasion of Ukraine, in a stark demonstration of the divisions opened up by the war. Photographer: Jeenah Moon/Bloomberg via Getty Images
بريطانيا ترى أن السلطة الفلسطينية يجب أن تتولى المسؤولية في غزة بعد الحرب (غيتي)

قالت صحيفة التايمز البريطانية إن فريقا عسكريا بريطانيا يعمل في الضفة الغربية على إعداد السلطة الفلسطينية لتولي إدارة قطاع غزة.

ونقلت الصحيفة عن وزير الدفاع البريطاني غرانت شابس قوله إنه يجب أن تتولى السلطة الفلسطينية المسؤولية في غزة بعد الحرب.

وأضاف شابس أن لندن تعمل مع واشنطن لتحسين قدرات السلطة الفلسطينية، مشيرا إلى أنه ناقش الأمر مع نظيره الأميركي لويد أوستن.

وكان العضو البارز في اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية أحمد مجدلاني قد قال إن السلطة الفلسطينية مستعدة لاستعادة السيطرة الكاملة على قطاع غزة بمجرد انتهاء الحرب الإسرائيلية على القطاع.

وأوضح مجدلاني في تصريح لمجلة "نيوزويك" أن السلطة الفلسطينية ستقبل اقتراح إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن بإعادة توحيد قطاع غزة والضفة الغربية تحت سيطرة السلطة، إذا دعم المجتمع الدولي إعادة إعمار غزة ودفع إسرائيل للموافقة على حل الدولتين.

وقال إن السلطة مستعدة لإجراء أول انتخابات وطنية لها منذ عام 2006 كجزء من اتفاق سلام طويل الأمد أوسع نطاقا، وأضاف "نحن مستعدون لأجندة سياسية إصلاحية من خلال انتخابات عامة حرة وديمقراطية".

وأشار إلى أن السلطة الفلسطينية يمكن أن تبدأ حكم غزة بمجرد انتهاء الصراع الحالي، ويمكن أن تجري انتخابات بعد "فترة انتقالية" من عام إلى عامين.

ويشن الجيش الإسرائيلي منذ شهرين حربا مدمرة على قطاع غزة، خلّفت أكثر من 17 ألف شهيد، وأزيد من 46 ألف جريح، فضلا عن دمار هائل في البنية التحتية و"كارثة إنسانية غير مسبوقة"، بحسب مصادر رسمية فلسطينية وأممية.

المصدر : الجزيرة