تركيا تعلن تمديد مهمة قواتها في ليبيا سنتين

البرلمان التركي وافق على تمديد مهمة الجيش في ليبيا بعد إحالته من قبل الرئاسة (رويترز)

نشرت الجريدة الرسمية التركية، في عددها الصادر اليوم الثلاثاء، قرار البرلمان حول تمديد مهمة القوات التركية في ليبيا لمدة 24 شهرا.

ووافق البرلمان التركي -الخميس الماضي- على تمديد مهمة الجيش التركي في ليبيا 24 شهرا إضافيا، ابتداء من 2 يناير/كانون الثاني 2024، وذلك بعد أن أحالت الرئاسة مذكرة التمديد إلى رئاسة البرلمان.

وجاءت موافقة البرلمان التركي عقب عملية تصويت حظيت بموافقة أغلبية أعضائه.

وحسب المذكرة الرئاسية التي تحمل توقيع الرئيس رجب طيب أردوغان، فإن الجهود التي بدأتها ليبيا بعد أحداث فبراير/شباط 2011، لبناء مؤسسات ديمقراطية، ذهبت سدى بسبب النزاعات المسلحة التي أدت إلى ظهور هيكلية إدارية مجزّأة في البلاد.

وأشارت هذه المذكرة إلى توقيع اتفاق الصخيرات في المغرب، برعاية أممية، في 17 ديسمبر/كانون الأول 2015، بعد نحو عام من المفاوضات بين كافة الأطراف الليبية، في سبيل إحلال وقف إطلاق النار، والحفاظ على وحدة أراضي البلاد.

كما لفتت إلى تشكيل حكومة الوفاق الوطني، حينها، المعترف بها من الأمم المتحدة، بموجب الاتفاق السياسي الليبي.

وأشارت المذكرة إلى أن القوات التي يقودها اللواء المتقاعد خليفة حفتر بدأت في 4 أبريل/نيسان 2019 هجوما للاستيلاء على العاصمة طرابلس.

وأضافت أن حكومة الوفاق الوطني طلبت الدعم من تركيا في ديسمبر/كانون الأول 2019، مع ازدياد التهديدات الأمنية بالبلاد، وتوفير بيئة مناسبة لما وصفته بـ"المنظمات الإرهابية" والجماعات المسلحة، فضلا عن الهجرة غير النظامية والاتجار بالبشر.

ولفتت المذكرة إلى العلاقات التاريخية والسياسية والاقتصادية المتجذرة بين البلدين، والتي تطورت بشكل أكبر مع مذكرة التفاهم بشأن تحديد مناطق الصلاحية البحرية بالبحر المتوسط.

وأكدت أن استمرار وقف إطلاق النار، وعملية الحوار السياسي في ليبيا، وإحلال السلام وضمان الاستقرار يحمل أهمية كبيرة بالنسبة لتركيا.

المصدر : وكالة الأناضول