حزب الله يستهدف مواقع إسرائيلية بعد قصف متبادل جنوبي لبنان

قوات الاحتلال الإسرائيلي شنت غارة استهدفت بلدة كفرشوبا جنوبي لبنان (وكالة الأناضول)

أعلن حزب الله اللبناني، الأربعاء، استهداف عدة مواقع عسكرية إسرائيلية قبالة حدود لبنان الجنوبية، قائلا إنه أوقع إصابات بصفوف الجنود.

وقال الحزب في بيان، إنه استهدف موقع الراهب الإسرائيلي (قبالة بلدة عيتا الشعب) بصواريخ بركان وحقق فيه إصابات ‏مباشرة.

وأوضح أنهم استهدفوا مرابض مدفعية العدو في مستوطنة خربة ماعر قبالة بلدة البستان اللبنانية، بالأسلحة ‏الصاروخية، وحققوا فيها إصابات مباشرة، كما استهدفوا موقع العباد الإسرائيلي وتحصيناته، ‏مما أدى إلى وقوع إصابات مؤكدة بين الجنود الإسرائيليين وفق بيان الحزب.

وأفاد مراسل الجزيرة بأن قوات الاحتلال الإسرائيلي شنت غارة استهدفت بلدة كفرشوبا في القطاع الشرقي من جنوب لبنان.

وقالت إذاعة الجيش الإسرائيلي إنه تم رصد ما لا يقل عن 5 صواريخ اخترقت الأراضي الإسرائيلية بعد إطلاق صفارات الإنذار بالجليل.

من جهتها، أفادت وكالة الأنباء الرسمية اللبنانية بأن قصفا مدفعيا إسرائيليا استهدف أطراف بلدات رامية وبيت ليف وعيتا الشعب وحلتا وكفرشوبا ويارين ومروحين والناقورة وجبل اللبونة، وأضافت أن إسرائيل استهدفت بالقذائف المدفعية، منطقة رأس الظهر غرب بلدة ميس الجبل، ومنطقة رويسة حولا.

وأضافت أن مدنيا استشهد داخل سيارته بينما جرح آخر برصاص قناصة إسرائيليين على مشارف قرية كفركلا بجنوب لبنان.

ومنذ ظهر اليوم، أفادت الوكالة باستمرار التحليق المكثف لطائرات تجسس إسرائيلية على مستويات منخفضة، فوق بلدات منطقة النبطية وإقليم التفاح.

وفي وقت سابق الأربعاء، استهدف قصف مدفعي إسرائيلي منزلا في بلدة بليدا الحدودية جنوبي لبنان.

وتشهد المناطق الحدودية جنوب لبنان توترا أمنيا وتبادلا لإطلاق النار بين الجيش الإسرائيلي وعناصر تابعة لحزب الله والمقاومة الفلسطينية في لبنان، منذ الثامن من أكتوبر/تشرين الأول الماضي بعد العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، مما أسفر عن عشرات القتلى والجرحى على طرفي الحدود.

المصدر : الجزيرة + وكالات