"تريدوننا جثثا".. أسيران إسرائيليان يوجهان رسالة لنتنياهو وحكومة حربه

بثت سرايا القدس -الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي– رسالة مصورة لاثنين من الأسرى الإسرائيليين لديها في غزة، حذرا فيها أعضاء مجلس الحرب الإسرائيلي من أن حياة الأسرى في خطر بسبب عمليات الجيش، وقالا إن هناك شعورا بأن الحكومة لا تريد عودتهم أحياء.

وقال أسير -يدعى جادي موزيس- إنهم "يتعرضون للموت كل لحظة"، وإنهم ربما يقتلون بسبب قصف الجيش. وأضاف أنهم يشعرون بأن الحكومة لا تريد عودتهم أحياء حتى تتمكن من خفض سقف التفاوض.

وطالب موزيس أصدقاءه والمتضامنين معه بأن يكثفوا الضغط على الحكومة لكي تبذل مزيدا من الجهود من أجل إعادتهم.

وقال الأسير الآخر -ويدعى إلعاد كتسير ويبلغ من العمر 47 عاما- إنهم في خطر بسبب "صواريخ الجيش التي تهدد حياتنا"، مؤكدا أنهم يشتاقون إلى بيوتهم وأنهم يريدون العودة أحياء.

وطالب كتسير رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو وكل صانعي القرار في إسرائيل بعمل كل ما يلزم ووقف إطلاق النار وإنجاز صفقة تبادل أسرى.

وقال كتسير "لا نريد الموت في غزة وحياتنا في خطر كبير، ونطلب منكم عمل كل ما يجب فعله من أجل إعادتنا".

المصدر : الجزيرة