القسام تقصف تل أبيب ودوي انفجارات في ضواحيها الشرقية والجنوبية

صورة من مطار بن غوريون في تل أبيب خلال قصف صاروخي سابق للقسام (الجزيرة)

قالت كتائب عز الدين القسام الذراع العسكرية لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) إنها جددت قصفها لمدينة تل أبيب برشقة صاروخية ردا على "المجازر الصهيونية" بحق المدنيين في قطاع غزة.

وأكد مراسل الجزيرة سماع دوي انفجارات في الضواحي الشرقية والجنوبية لتل أبيب، إلى جانب أصوات اعتراضات صاروخية في سماء مدينة تل أبيب الكبرى.

وقال المراسل إن صفارات الإنذار انطلقت في جميع مناطق السهل الداخلي، بما فيها تل أبيب الكبرى وريشون لتسيون.

من جهته، قال جيش الاحتلال الإسرائيلي إنه حتى بعد 74 يوما من الحرب لا تزال صفارات الإنذار تدوي وسط إسرائيل، وملايين المواطنين يبحثون عن ملجأ.

ولم ترد أنباء على الفور عن سقوط مصابين أو وقوع أضرار في عملية الإطلاق التي تظهر على ما يبدو أن حركة حماس تحتفظ بقدرات صاروخية بعيدة المدى حتى مع مواصلة إسرائيل حربها على غزة التي دخلت أسبوعها الـ11، وفقا لوكالة رويترز.

وسبق لكتائب القسام أن قصفت تل أبيب أكثر من مرة منذ بدء العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة في 7 أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

المصدر : الجزيرة + رويترز