وزيرة قطرية تعزي أسرة مصور الجزيرة الشهيد سامر أبو دقة في بلجيكا

لولوة الخاطر
وزيرة الدولة للتعاون الدولي بالخارجية القطرية لولوة الخاطر زارت قطاع غزة أثناء الهدنة (الجزيرة)

قدمت لولوة الخاطر، وزيرة الدولة للتعاون الدولي بوزارة الخارجية القطرية، واجب العزاء لأبناء مصور الجزيرة الشهيد سامر أبو دقة في بلجيكا.

وأول أمس السبت، قررت شبكة الجزيرة إحالة ملف اغتيال مصورها أبو دقة بشكل عاجل إلى المحكمة الجنائية الدولية.

وقالت الجزيرة -في بيان- إنها شكلت مجموعة تضم فريقا من الشبكة وخبراء قانونيين لإعداد ملف اغتيال أبو دقة لتقديمه للمحكمة الجنائية. وأضافت أن الملف القانوني سيتضمن الاعتداءات المتكررة على طواقم الجزيرة العاملة بالأراضي الفلسطينية.

وقد شيع جثمانَ أبو دقة -السبت- زملاؤه ومحبوه وأفراد من عائلته إلى مثواه الأخير في خان يونس جنوبي قطاع غزة.

وقد استشهد أبو دقة خلال تغطيته القصف الإسرائيلي على مدرسة فرحانة في خان يونس جنوبي القطاع، بعد أن بقي بعد إصابته نحو 6 ساعات ملقى على الأرض ينزف ومحاصرا بمحيط المدرسة، ولم تتمكن سيارة الإسعاف من الوصول إليه إثر إصابته بجراح جراء شظايا صاروخ أطلقته طائرة استطلاع إسرائيلية.

وفي مقابلة مع الجزيرة، قال يزن (نجل أبو دقة) إن نبأ استشهاد والده كان صعبا جدا على الأسرة التي تواجه وقتا عصيبا منذ سماعها الخبر، مؤكدا في الوقت ذاته شعوره بالفخر لنيل والده الشهادة وهو يؤدي عمله بإخلاص، ولفت الابن إلى أن آخر اتصال أجراه والده معه كان قبل استشهاده بيوم، طالبا منه الاعتناء بإخوته كما اعتاد أن يفعل كل يوم منذ أن تركهم.

وأبو دقة من مواليد عام 1978، وهو أب لـ3 أولاد وبنت، ومن سكان بلدة عبسان الكبيرة قرب خان يونس، وقد التحق بالجزيرة في يونيو/حزيران 2004 حيث عمل مصورا وفني مونتاج.

المصدر : الجزيرة