الاحتلال يقر بمقتل 3 ضباط وجنديين بمعارك غزة اليوم

خسائر جيش الاحتلال تصاعدت مع اشتداد المعارك جنوب قطاع غزة (غيتي)

أقر جيش الاحتلال -اليوم الاثنين- بمقتل 5 من جنوده في المعارك الدائرة بقطاع غزة، مما يرفع عدد قتلاه منذ بدء العملية البرية في غزة إلى 133 وفق الاعترافات الإسرائيلية.

وأعلن الجيش الإسرائيلي -صباح اليوم- مقتل ضابطين وجنديين وإصابة آخر من قواته خلال المعارك الدائرة جنوبي قطاع غزة، قبل أن يعلن في وقت لاحق مقتل ضابط جديد في معارك بشمال القطاع.

وبذلك ارتفع العدد الإجمالي لخسائر جيش الاحتلال منذ عملية "طوفان الأقصى" في 7 أكتوبر/تشرين الأول الماضي إلى 459 قتيلا بين جندي وضابط، بحسب آخر حصيلة رسمية معلنة.

وتصاعدت خسائر الجيش الإسرائيلي خلال الأيام الماضية مع اشتداد المعارك مع المقاومة الفلسطينية في جنوب قطاع غزة، خاصة في خان يونس.

وأعلنت المقاومة عن سلسلة من العمليات والاستهدافات التي طالت دبابات جيش الاحتلال ومركباته وتجمعات لجنوده، مما أسفر عن عدد كبير من القتلى والجرحى في صفوفه.

وأقر جيش الاحتلال -أمس الأحد- بمقتل ضابط وجنديين وإصابة 9 -منهم ضابطان و3 جنود- في معارك جنوبي قطاع غزة.

بالمقابل، أكد أبو عبيدة الناطق باسم كتائب عز الدين القسام الذراع العسكرية لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) في عدد من بياناته الدورية أن ما يعلن عنه جيش الاحتلال رسميا من أعداد القتلى والإصابات "غير حقيقي"، وأن الأعداد أكبر بكثير.

يأتي ذلك فيما يستمر العدوان الإسرائيلي على غزة لليوم الـ73 حيث خلف قرابة 19 ألف شهيد وأكثر من 51 ألف جريح، معظمهم من النساء والأطفال، إلى جانب دمار هائل بالمباني السكنية والمرافق الحيوية والمستشفيات.

المصدر : الجزيرة