بايدن يتحدث عن "خلافات" مع نتنياهو

بايدن حذر نتنياهو من تغير الرأي العام العالمي ضد إسرائيل (الفرنسية)

ألمح الرئيس الأميركي جو بايدن الاثنين إلى وجود خلافات في علاقته برئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، مؤكدا أن الأخير يوجد في "موقف صعب" وأنه كان لكل منهما نصيبه من الخلافات على مر السنين وفي الوقت الحالي.

وتناول بايدن، الذي كان يتحدث خلال حفل استقبال بالبيت الأبيض بمناسبة عيد يهودي، علاقته المستمرة منذ عقود مع نتنياهو.

وأشار إلى ما كتبه على صورة قديمة لهما، قائلا "كتبت في الأعلى: بيبي (اسم يشتهر به نتنياهو)، أنا أحبك ولكني لا أتفق مع أي شيء لعين تعين عليك قوله".

وأضاف بايدن -وسط تصفيق متقطع من الجمهور وغالبيتهم من اليهود- "الأمر نفسه تقريبا اليوم"، مضيفا أن إسرائيل في "موقف صعب.. لدي خلافات مع بعض القيادات الإسرائيلية".

لكنه أكد أنه بغض النظر عن الخلافات مع القيادة الإسرائيلية، فإن "التزامه" تجاه "الدولة اليهودية المستقلة لا يتزعزع".

وأضاف "يا جماعة، لو لم تكن هناك إسرائيل، لما كان هناك يهودي آمن في العالم".

وقال إن المساعدة لإسرائيل ستستمر حتى تتم هزيمة حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، محذرا في الوقت ذاته من أن الرأي العام الذي قال إنه يدعم تل أبيب في حربها يمكن أن يتغير بين عشية وضحاها.

وأضاف "علينا أن نكون حذرين.. عليهم أن يكونوا حذرين. الرأي العام العالمي كله يمكن أن يتغير بين عشية وضحاها. لا يمكننا أن نسمح بحدوث ذلك".

انتقادات شديدة

كما أكد أن الولايات المتحدة ستواصل العمل من أجل تحرير الأسرى الذين ما زالوا محتجزين في غزة وتسريع تقديم المساعدات الإنسانية للفلسطينيين و"التأكيد لأصدقائنا الإسرائيليين أننا بحاجة إلى حماية حياة المدنيين".

يشار إلى أن بايدن يواجه انتقادات شديدة لدعمه رد إسرائيل على هجوم حماس في السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي. وقد أدى العدوان الإسرائيلي المتواصل على غزة منذ ذلك الحين إلى استشهاد أكثر من 18 ألف فلسطيني، معظمهم نساء وأطفال، وإصابة حوالي 50 ألفا.

المصدر : الجزيرة + رويترز