إسرائيل تهدد باستخدام القوة ضد الحوثيين

جماعة الحوثي سيطرت في وقت سابق على سفينة إسرائيلية وحوّلتها لمزار سياحي (غيتي)

لوّح أوفير جندلمان المتحدث باسم رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، اليوم الثلاثاء، باستخدام القوة في التعامل مع ما أسماه تهديد جماعة أنصار الله الحوثيين في اليمن.

وقال جندلمان إن هجمات الحوثيين على السفن المتجهة لإٍسرائيل تشكل تهديدا للتجارة الدولية ولإسرائيل و"سيتم التعامل مع هذا التهديد بالقوة".

ولم يدل جندلمان بمزيد من المعلومات بشأن كيفية التعامل بالقوة مع هجمات الحوثيين.

وفي وقت سابق الثلاثاء، أعلنت جماعة الحوثي اعتراض سفينة نفطية تابعة للنرويج كانت في طريقها إلى إسرائيل عبر البحر الأحمر "بصاروخ مناسب بعد رفض طاقمها كافة النداءات التحذيرية".

قضية جامعة

وقال الناطق باسم الحوثيين محمد عبد السلام إن "فلسطين قضية جامعة وأي تقاعس أو حياد فضلا عن اتخاذ مواقف سلبية فهو انخراط مجاني وغبي مع إسرائيل ضد فلسطين وغزة".

وشدد على أن الشعب اليمني بجميع أطيافه وفئاته يأبى الذل والهوان ولا يرضى بخذلان غزة في هذا الوقت العصيب، "ويبارك عمليات القوات المسلحة ويدعو إلى الوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني"

وهوّن من رهان إسرائيل على من سماهم "انتهازيين فاشلين أسقطوا أنفسهم أولا بخيانة اليمن، وزادوا سقوطا بخيانة قضية فلسطين".

هجمات سابقة

وكانت جماعة الحوثي تعهدت مرارا باستهداف السفن التي تملكها أو تشغلها شركات إسرائيلية، تضامنا مع قطاع غزة الذي يتعرض لعدوان إسرائيلي أدى حتى الحين لاستشهاد أكثر من 18 ألف فلسطيني معظمهم من النساء والأطفال.

ودعت الجماعة كافة الدول إلى سحب مواطنيها العاملين ضمن طواقم هذه السفن.

وسبق أن سيطرت الجماعة على سفينة غالاكسي ليدر الإسرائيلية واقتادتها إلى الشواطئ اليمنية وحولتها لمزار سياحي. كما هاجمت سفينين إسرائيليتين أخريين في البحر الأحمر.

وفي وقت لاحق، أعلنت جماعة الحوثي أنها قررت منع وصول سفن الشحن إلى إسرائيل بغض النظر عن جنسيتها، وذلك ردا على منع الاحتلال الإسرائيلي وصول المساعدات إلى قطاع غزة.

المصدر : الجزيرة + الأناضول