نتنياهو: إسرائيل ملتزمة بتحقيق أهدافها بغزة مع استئناف القتال

نتنياهو اتهم حركة حماس بخرق شروط الهدنة (رويترز)

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إن إسرائيل ملتزمة بتحقيق أهدافها مع استئناف عمليتها العسكرية على قطاع غزة بعد نهاية الهدنة صباح اليوم الجمعة.

وذكر بيان لمكتب نتنياهو أن الحكومة الإسرائيلية ملتزمة بتحقيق أهداف الحرب وهي تحرير الرهائن والقضاء على حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، وضمان أن غزة لن تشكل أبدا تهديدا للإسرائيليين.

وزعم البيان أن حماس انتهكت شروط الهدنة لأنها لم تف بالتزاماتها بالإفراج عن جميع المحتجزين من النساء، كما أطلقت صواريخ على إسرائيل.

وأعلن الجيش الإسرائيلي استئناف عدوانه على قطاع غزة مع انتهاء موعد الهدنة في الساعة السابعة صباحا بالتوقيت المحلي، مشيرا إلى أن الطائرات الحربية تقصف جميع أنحاء القطاع.

ونققلت القناة 12 الإسرائيلية عن مصدر عسكري قوله إن الحرب ستستمر في الأيام المقبلة ولا نية لإيقافها.

ونقلت إذاعة الجيش الإسرائيلي عن مصدر سياسي رفيع قوله "عدنا إلى القتال بكل قوة ولا تجرى أي مفاوضات لتحرير مخطوفين".

وقد سمحت الهدنة -التي استمرت 7 أيام- بتبادل محتجزين في غزة بأسرى فلسطينيين من سجون الاحتلال، وتسهيل دخول المساعدات الإنسانية للقطاع المحاصر.

ومنذ 7 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، شن الجيش الإسرائيلي حربا شاملة على غزة خلّفت أكثر من 15 ألف شهيد و30 ألف مصاب، معظمهم من الأطفال والنساء، فضلا عن دمار هائل في البنية التحتية وكارثة إنسانية غير مسبوقة.

المصدر : وكالات