"طوفان الأقصى" تضاعف عدد العاطلين في إسرائيل

نشرت دائرة التوظيف الإسرائيلية إحصائيات تفيد بارتفاع كبير في عدد الأشخاص المسجلين عاطلين عن العمل خلال أكتوبر/تشرين الأول الماضي، وذلك في ظل تصاعد الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة بعد عملية "طوفان الأقصى".

وذكرت صحيفة "غلوبس" -المختصة في الشأن الاقتصادي الإسرائيلي- اليوم الأربعاء أن التقرير الشهري الصادر عن دائرة التوظيف يشير إلى أن عدد الإسرائيليين الذين تقدموا بطلب لتسجيلهم عاطلين عن العمل في الشهر الماضي بلغ نحو 70 ألفا.

ويمثل هذا الرقم زيادة بنسبة 460% مقارنة بشهر سبتمبر/أيلول الماضي، حيث كان عدد الطلبات التي أحصتها دائرة التوظيف 12.5 ألف طلب.

ومن بين العاطلين المسجلين في أكتوبر/تشرين الأول 42.4 ألف عامل في إجازة غير مدفوعة الأجر وغير محددة المدة، مما يمثل نسبة 60.3% من المسجلين الجدد.

وتحصي دائرة التوظيف كل شهر عدد الأشخاص الباحثين عن عمل، وتحلل هذه الأرقام لفهم قوة السوق وقدرتها على إيجاد فرص عمل.

ومنذ 33 يوما، يشن الجيش الإسرائيلي غارات جوية ومدفعية على غزة ردا على عملية "طوفان الأقصى"، التي أطلقتها المقاومة الفلسطينية في السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي ضد مستوطنات غلاف غزة، وسيطرت خلالها على مراكز وقواعد عسكرية، وأسرت نحو 250 إسرائيليا بينهم جنود وضباط في جيش الاحتلال.

واستشهد في العدوان الإسرائيلي على غزة أكثر من 10 آلاف فلسطيني، بينهم 4237 طفلا و2719 سيدة، وأصيب نحو 26 ألفا، كما استشهد 163 فلسطينيا واعتقل 2215 في الضفة الغربية حتى الآن.

المصدر : وكالة الأناضول