صحفي إسرائيلي يشكك بفيديو نشره المتحدث باسم نتنياهو

أحد العاملين في الانفاق أثناء توجه الى محطة في منتصف النفق المتجهة الى الجهة المصرية
أحد العاملين بالأنفاق أثناء توجهه لمحطة منتصف النفق المتجهة إلى الجهة المصرية (الجزيرة)

نشر أوفير جندلمان المتحدث باسم رئيس الوزراء الإسرائيلي -للعالم العربي- مقطع فيديو عبر حسابه على منصة إكس، ادعى فيه أن الكلاب البوليسية التابعة للجيش تلاحق عناصر من حماس داخل أنفاق غزة وتعتقلهم.

ومع بدء انتشار الفيديو على منصات التواصل الإسرائيلية والعربية، غرد المراسل العسكري لموقع "يانت" الإسرائيلي يوآف زيتون، مشيرا إلى أن الفيديو قديم وأنه جزء من تدريبات سابقة.

وعلق على الفيديو بقوله "لا أعرف من المسؤول الإسرائيلي الذي وزع هذا الفيديو، فخلال عملية بحث سريعة أجريتها، وجدت أن الفيديو من تدريبات سابقة".

وشارك المغردون في العالم العربي بتفنيد رواية المتحدث باسم نتنياهو، وقالوا إنه وخلال عملية تدقيق بسيطة بالمقطع يتبين أن الشخص الذي هاجمه الكلب يرتدي بيده درعا لتدريب الكلاب.

وأشاروا إلى أن يده الأخرى لم يستخدمها في الدفاع عن نفسه، وكان بإمكانه إطلاق النار منها على الكلب.

وتحدث آخرون عن حالة اليأس التي يعيشها المسؤولون الإسرائيليون وأنهم يبحثون عن أي صورة انتصار، كما أشاروا إلى أن أغلب المقاطع التي نشرتها كتائب عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة حماس لتصدي مقاتليها لقوات جيش الاحتلال تظهرهم يرتدون ألبسة مدنية غير عسكرية.

وقال البعض إن مقاتلي حماس لا يرتدون أقنعة للوجه، وإن جميع المقاطع فيها تمويه على وجوههم دون ارتداء أي قناع أو لثام.

المصدر : الجزيرة + مواقع التواصل الاجتماعي