روسيا: أميركا تلعب دورا مدمرا في تصعيد الصراع الإسرائيلي الفلسطيني

الجمعية العامة للأمم المتحدة أثناء نقاش قرار يدعو لوقف الحرب الإسرائيلية على غزة (الفرنسية)

قال ديمتري تشوماكوف نائب مندوب روسيا لدى الأمم المتحدة إن السياسة الأميركية تجاه إسرائيل "لعبت دورا مدمرا في تصعيد الصراع الفلسطيني الإسرائيلي".

وأضاف  تشوماكوف خلال جلسة للجمعية العامة للأمم المتحدة  مساء الثلاثاء أن "سياسة الولايات المتحدة، التي غضت الطرف لوقت طويل عن البناء المستمر للمستوطنات الإسرائيلية في الأراضي المحتلة، لعبت أيضا دورا مدمرا في التصعيد الحالي"، وفقا لما نقلته وكالة سبوتنيك للأنباء.

  وأشار تشوماكوف إلى أن الولايات المتحدة تعترف بضم إسرائيل مرتفعات الجولان السورية المحتلة، مضيفا "نتيجة لذلك، أصبحنا أمام صراع من نطاق غير مسبوق، والذي ينطوي على خطر التمدد إلى كامل منطقة الشرق الأوسط".

عدوان غير مسبوق

يذكر أن إسرائيل شنت عدوانا غير مسبوق على قطاع غزة استمر 48 يوما، وأدى إلى سقوط نحو 15 ألف شهيد معظمهم من النساء والأطفال.

وخلال العدوان الذي بدأ في السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي، قدمت أميركا دعما عسكريا وسياسيا كاملا لإسرائيل، وهو ما قوبل باستنكار من دول عديدة.

ويوم الجمعة الماضي، توصلت إسرائيل وحركة حماس لهدنة مؤقتة يتم خلالها الإفراج عن الأسرى من النساء والأطفال من الطرفين، بوساطة قطرية ودعم من مصر والولايات المتحدة.

وكان من المفترض أن تنتهي الهدنة بين إسرائيل وحماس، ليل الاثنين، لكن تم الاتفاق على تمديدها ليومين إضافيين، على أن تنتهي ليل الأربعاء.

المصدر : الجزيرة + الألمانية