جيش الاحتلال يكشف حصيلة جديدة لقتلاه بمعارك غزة

جنازة الشهر الماضي لجنود من جيش الاحتلال قتلوا بالمعارك في غزة (أسوشيتد برس)

كشف جيش الاحتلال الإسرائيلي حصيلة جديدة لقتلاه وجرحاه في المعارك المتواصلة في قطاع غزة، وهو ما يرفع عدد القتلى منذ بدء العملية البرية إلى 49.

وأعلن جيش الاحتلال عن اسمي ضابطين قتلا وعن إصابة 4 آخرين بجروح خطيرة في معارك أمس الثلاثاء في شمال غزة.

ويرتفع بذلك عدد قتلى الاحتلال في المعارك إلى 49 منذ بدء العملية البرية في 27 أكتوبر/تشرين الأول الماضي. كما يرتفع إلى 368 عسكريا و59 شرطيا منذ السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

ووفق بيان للاحتلال، فإن القتيلين هما النقيب عمري يوسف دافيد (27 عاما) من كرميئيل، نائب قائد السرية في الكتيبة 9217، اللواء 12 (لواء النقب)، ويديديا أشر ليف (26 عاما)، من تل منشيه، نائب قائد سرية في كتيبة شاكيد في لواء جفعاتي.

والمصابون وفق البيان هم ضابط قتالي من الكتيبة 82 في اللواء السابع، وجندي من كتيبة شاكيد في لواء جفعاتي، وجندي من الكتيبة 931 في لواء النحال، وقائد في مدرسة الهندسة العسكرية.

وأضاف البيان أنه تم تسليم إشعارات إلى عائلات القتيلين. كما تم إجلاء الجرحى لتلقي العلاج الطبي، وتم تسليم إخطارات لعائلاتهم أيضا.

وتخوض قوات الاحتلال المتوغلة في قطاع غزة اشتباكات عنيفة مع مقاتلي المقاومة الفلسطينية، على محاور التقدم شمال القطاع وجنوبه، إضافة إلى محاصرتها مستشفيات القطاع المكتظة بالنازحين.

ولليوم الـ40، يشن جيش الاحتلال حربا مدمرة على قطاع غزة، خلّفت 11 ألفا و320 شهيدا فلسطينيا، بينهم 4650 طفلا و3145 امرأة، فضلا عن 29 ألف و200 مصاب، 70% منهم من الأطفال والنساء، وفقا لمصادر رسمية فلسطينية مساء أمس الثلاثاء.

المصدر : الجزيرة