شاهد.. احتماء المستشار الألماني وفريقه بعد سماع صفارات الإنذار في إسرائيل

إنذار صاروخي في تل أبيب. تم إخلاء الطائرة الحكومية على الفور
إطلاق صفارات الإنذار جاء قبل إقلاع طائرة شولتز من تل أبيب (مواقع التواصل)

وثّقت منصات ألمانية وصحفيون مشاهد مصورة، للحظة احتماء المستشار الألماني أولاف شولتز ومرافقيه، واستلقائهم على أرض المطار لدى سماعهم صفارات الإنذار في تل أبيب، أمس الثلاثاء.

ونشرت صحفية ألمانية -عبر حسابها على منصة إكس-، مقطعا مصورا لذلك، موضحة أنه جرى نقل شولتز إلى ملجأ، وإخلاء الطائرة الحكومية قبل أن يُظهر المقطع استلقاء الجميع على الأرض، مع سماع دوي صفارات الإنذار، التي عادة ما تطلق نتيجة قصف صاروخي من فصائل المقاومة في قطاع غزة، ضمن عمليتها "طوفان الأقصى"، المستمرة منذ السبت 7 أكتوبر/تشرين الأول الجاري.

.

 

كما شارك مراسل صحفي ألماني خبر الحادثة، موضحا أن إطلاق صفارات الإنذار الصاروخي تكرر مرات عدة خلال زيارة المستشار الألماني لإسرائيل، بما في ذلك أثناء مغادرته تل أبيب إلى القاهرة مساء أمس الثلاثاء، مما اضطر المستشار وجميع الركاب معه فجأة إلى مغادرة الطائرة، وطُلب منهم الاستلقاء على مدرج المطار.

من جهتها، ذكرت مواقع إلكترونية عبرية أن إطلاق صفارات الإنذار جاء قبيل إقلاع طائرة المستشار الألماني مباشرة، فسارع فريقه الأمني ​​لإخراجه من الطائرة ونقله إلى منطقة محمية، مشيرة إلى أن الإنذار جراء رشقات صاروخية من فصائل المقاومة الفلسطينية، ووصفتها بالإرهابية.

وكان المستشار الألماني أولاف شولتز، التقى مساء الثلاثاء، برئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو لإبداء تضامنه مع تل أبيب، ضمن جولة تشمل مصر أيضا.

المصدر : مواقع التواصل الاجتماعي