روسيا تنسحب من معاهدة حظر التجارب النووية

مجلس الدوما يصوّت على انسحاب روسيا من معاهدة حظر التجارب النووية (الفرنسية)

صوّت مجلس النواب الروسي (الدوما) اليوم الأربعاء لصالح انسحاب موسكو من معاهدة الحظر الشامل للتجارب النووية، بما يعد خطوة باتجاه التخلي عن اتفاق تاريخي يحظر إجراء هذه الاختبارات.

ونتيجة لتصويت النوّاب على إلغاء مصادقة بلادهم على هذه المعاهدة، سيُرفع مشروع القانون إلى البرلمان للتصويت قبل رفعه إلى الرئيس فلاديمير بوتين للمصادقة عليه وجعله قانونا نافذا.

وأقر المجلس التصويت بأغلبية 42 صوتا مع عدم وجود أي امتناع عن التصويت.

وأفاد رئيس مجلس الدوما فياتشيسلاف فولودين بأن روسيا ألغت التصديق على المعاهدة بسبب موقف الولايات المتحدة غير المسؤول من الأمن العالمي ومعاييرها المزدوجة.

وقال نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف الأسبوع الماضي إن موسكو لن تستأنف التجارب النووية إلا إذا قامت واشنطن بذلك.

في حين أعلن بوتين في وقت سابق من أكتوبر/تشرين الأول أنه ليس مستعدا للقول ما إذا كانت روسيا ستجري تجارب نووية أو لا.

كما علّقت روسيا مشاركتها في معاهدة "نيو ستارت" في وقت سابق هذا العام، وهي آخر اتفاقية ثنائية بينها وبين الولايات المتحدة متعلقة بالأسلحة النووية.

وتطرق بوتين مرارا إلى قدرات بلاده النووية واستعداده للجوء إليها بحال تعرضت موسكو للتهديد منذ بداية الحرب الأوكرانية في فبراير/شباط عام 2022.

المصدر : وكالات