3478 شهيدا بينهم أفراد 400 عائلة بالعدوان على غزة

لليوم الـ12 على التوالي تواصل إسرائيل عدوانها على غزة (الفرنسية)

قالت وزارة الصحة الفلسطينية إن العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة -المتواصل منذ 12 يوما- أدى إلى استشهاد 3478 شخصا، إضافة إلى إصابة 12 ألفا آخرين.

وفي مؤتمر صحفي بمدينة رام الله، قالت الوزيرة مي كيلة إن الأعداد تقريبية بسبب الوضع الكارثي بالقطاع، جراء استمرار القصف الإسرائيلي.

وأكدت أن هناك نقصا حادا بالأدوية في القطاع، ومشكلة كبيرة في الوصول إلى المستشفيات، مشيرة إلى أن انقطاع المياه وتدهور منظومة الصرف الصحي يزيدان مخاطر تفشي الأمراض السارية.

كما نددت الوزيرة بالقصف الإسرائيلي على المستشفى الأهلي المعمداني مساء أمس الثلاثاء، وقالت إن المئات استشهدوا جراء القصف الإسرائيلي.

وتابعت: نؤكد أن إسرائيل ضالعة في المجزرة (المعمداني) ولن تستطيع أن تبرئ نفسها من قصف المستشفى، ونطالب بمحاسبتها.

ليلة دامية

وفي بيان، قال متحدث باسم وزارة الصحة في غزة إن 471 فلسطينيا استشهدوا في مجزرة مستشفى المعمداني.

وبعد ليلة دامية، لم تهدأ الأوضاع في قطاع غزة المحاصر، حيث تواصل القصف الإسرائيلي مما أدى إلى استشهاد 27 شخصا جراء استهداف منزل في جباليا شمالي غزة.

وحسب تصريحات مصدر طبي للجزيرة، فإن 12 شهيدا -بخلاف عشرات الجرحى- قتلوا في قصف استهدف منزلا شرق خان يونس جنوبي القطاع، بينما كان هناك عدد من الضحايا غير محدد من الشهداء والجرحى بقصف استهدف منزلا في بلدة المغراقة وسط القطاع.

من جهته، أفاد رئيس المكتب الإعلامي الحكومي في غزة سلامة معروف بأن إسرائيل "قتلت نحو 400 عائلة" خلال عدوانها على القطاع المتواصل منذ 7 أكتوبر/تشرين الأول الجاري.

وقال في مؤتمر صحفي إن طائرات الاحتلال قصفت المنازل "فقتلت 400 عائلة عدد أفرادها 2163 فلسطينيا".

وتواصل إسرائيل شن غارات مكثفة على غزة، وقطع إمدادات المياه والكهرباء والغذاء والأدوية عن القطاع، مما أثار تحذيرات محلية ودولية من كارثة إنسانية مضاعفة، بموازاة دهم واعتقالات إسرائيلية مكثفة في مدن وبلدات الضفة الغربية المحتلة.

المصدر : الجزيرة + وكالات