إسرائيل تدعو مواطنيها لمغادرة تركيا وتجلي بعض سفاراتها

الآلاف تظاهروا في مدن تركية تنديدا بجرائم الاحتلال الإسرائيلي في قطاع غزة (الفرنسية)

طلبت إسرائيل من مواطنيها -اليوم الأربعاء- مغادرة تركيا في أسرع وقت ممكن بعد مظاهرات غاضبة أمام السفارة الإسرائيلية في أنقرة عقب مجزرة مستشفى المعمداني أمس، كما أجلت موظفي سفارتيها في المغرب ومصر.

ورفعت القنصلية الإسرائيلية في أنقرة حالة التأهب الأمني للإسرائيليين في تركيا إلى أعلى مستوى.

في حين برر مجلس الأمن القومي الإسرائيلي طلب المغادرة بـ"تزايد التهديدات الإرهابية ضد الإسرائيليين في الخارج"، محذرا الإسرائيليين من السفر إلى تركيا.

وخرجت مظاهرات في نحو 12 مدينة تركية أمس الثلاثاء، لا سيما أمام السفارة الإسرائيلية في أنقرة، تنديدا بقصف إسرائيل مستشفى المعمداني الذي أسفر عن استشهاد ما لا يقل عن 500 فلسطيني، معظمهم من النساء والأطفال لجؤوا إلى المستشفى لاعتقادهم أنها آمنة.

إجلاء سفارات

وذكرت صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية أن وزارة الخارجية الإسرائيلية أجلت موظفي سفارتيها في القاهرة والرباط، بعد مظاهرات نددت بقصف مستشفى المعمداني.

وتظاهر آلاف المصريين اليوم في عدد من المحافظات، منها المنيا في الجنوب والدقهلية والمنوفية في دلتا النيل، تنديدا بالعدوان الإسرائيلي المستمر على غزة منذ السابع من أكتوبر/تشرين الأول الجاري غداة عملية "طوفان الأقصى" التي أطلقتها المقاومة الفلسطينية.

من جهته، استنكر المغرب -في بيان لوزارة خارجيته- القصف الإسرائيلي على مستشفى المعمداني في القطاع، وكان الآلاف تظاهروا في الرباط الأحد الماضي دعما لقطاع غزة المحاصر وتنديدا بالتطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي.

المصدر : وكالات