روسيا تأمل العمل بجدية على إنشاء دولة فلسطينية

لافروف دعا لتنفيذ قرارات مجلس الأمن بشأن إنشاء دولة فلسطينية (رويترز)

قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إن موسكو تأمل أن يعمل الجميع على إنشاء دولة فلسطين بعد انتهاء "المرحلة الساخنة من الصراع في الشرق الأوسط"، في إشارة إلى الحرب الجارية بين المقاومة الفلسطينية والجيش الإسرائيلي.

وأوضح لافروف -للصحفيين بعد قمة وزراء خارجية رابطة الدول المستقلة في عاصمة قرغيزستان بشكيك- "نأمل بشدة أنه بمجرد انتهاء هذا الصراع، وندعو إلى حدوث ذلك على الفور، أن يتحلى الجميع بالمسؤولية الجدية لتنفيذ قرارات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة بشأن إنشاء دولة فلسطينية على أساس المبادئ التي وافقت عليها الأمم المتحدة".

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد دعا أمس الأربعاء إلى مفاوضات بين إسرائيل والفلسطينيين، معتبرا ذلك "ضروريا" لتجنب "توسع النزاع".

وحثّ بوتين على التركيز على الدبلوماسية لإنهاء الحرب، داعيا إلى "العودة إلى مسار المفاوضات" لإيجاد حلّ "مقبول للجميع، بما في ذلك الفلسطينيون".

وأضاف "علينا أن نتجنب توسع النزاع، لأنه إذا حدث ذلك فسيكون له تأثير على الوضع الدولي".

وفجر السبت، أطلقت كتائب القسام الذراع العسكرية لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) وفصائل فلسطينية أخرى في غزة عملية طوفان الأقصى، ردا على اعتداءات القوات الإسرائيلية والمستوطنين المتواصلة بحق الشعب الفلسطيني وممتلكاته ومقدساته، ولا سيما المسجد الأقصى في القدس الشرقية المحتلة.

في المقابل، أطلق الجيش الإسرائيلي عملية السيوف الحديدية، ويواصل شن غارات مكثفة على مناطق عديدة في قطاع غزة، الذي يسكنه أكثر من مليوني فلسطيني يعانون أوضاعا معيشية متدهورة، جراء حصار إسرائيلي متواصل منذ 2006.

المصدر : وكالات