وزير إسرائيلي مقرب من نتنياهو يزور الإمارات سرا

أجرى وزير الشؤون الإستراتيجية الإسرائيلي رون ديرمر زيارة سرية إلى أبوظبي، اجتمع خلالها مع مسؤولين إماراتيين.

ونقل موقع "والا" العبري عن مصادر مطلعة مساء الاثنين، قولها إن ديرمر بحث مع المسؤولين في أبوظبي، تفاصيل الزيارة المحتملة لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إلى الإمارات.

وذكر التقرير أن اقتحام وزير أمن الاحتلال المتطرف إيتمار بن غفير للأقصى مطلع الشهر، والذي أدانته الإمارات، خلق توترات على الصعيد الإقليمي، جعل من الصعب تنسيق موعد جديد بين تل أبيب وأبوظبي بشأن زيارة نتنياهو المحتملة.

وأشار إلى أن زيارة ديرمر لأبوظبي هي الأولى لوزير إسرائيلي إلى الإمارات، منذ تشكيل الحكومة الجديدة في إسرائيل.

ويعتبر ديرمر الوزير الأقرب لنتنياهو، وهو المسؤول في حكومته عن العلاقات مع الولايات المتحدة، والصراع ضد إيران، والاتصالات مع السعودية، وجهود توسيع "اتفاقيات أبراهام" للتطبيع مع العالم العربي، وهي المواضيع الإستراتيجية الأكثر إلحاحا في السياسة الخارجية الإسرائيلية.

يذكر أن الإمارات قد أدانت بشدة اقتحام بن غفير للمسجد الأقصى، مجددة موقفها الثابت بضرورة توفير الحماية الكاملة للمسجد الأقصى، ووقف الانتهاكات الخطيرة والاستفزازية فيه، وعلى احترام دور المملكة الأردنية الهاشمية الشقيقة في رعاية المقدسات والأوقاف، بموجب القانون الدولي والوضع التاريخي القائم حسب بيان رسمي.

ووقعت الإمارات والبحرين في 14 سبتمبر/أيلول 2020، اتفاقية تطبيع للعلاقات مع إسرائيل، برعاية الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب، عُرفت باسم "اتفاقات أبراهام" وانضمت إليها لاحقا المغرب والسودان.

المصدر : قدس برس