فرق الإنقاذ تمكنت من سحبها.. السفينة الجانحة بمضيق البوسفور تعود للإبحار

قال مراسل الجزيرة إن سفن الإنقاذ التركية تمكنت من سحب السفينة التي جنحت في مضيق البوسفور صباح اليوم الاثنين، لتواصل الإبحار نحو وجهتها.

وفي وقت سابق، أعلنت السلطات التركية تعليق حركة الملاحة في مضيق البوسفور، بسبب تعطل سفينة الشحن وجنوحها نحو البر، في أثناء إبحارها من أوكرانيا إلى إسطنبول.

وذكرت المديرية العامة للسلامة الساحلية التركية أن سفينة شحن تحمل اسم "إم كيه كيه-1" (MKK-1) جنحت نحو البر، بعد تعطلها في أثناء توجهها من أوكرانيا إلى إسطنبول، ورست في منطقة أموريري.

وأضافت أنه تم توجيه سفن إنقاذ وقوارب إلى موقع السفينة التي يبلغ طولها 142 مترا، وأشارت إلى تعليق حركة ملاحة السفن في المضيق بشكل مؤقت.

وأظهرت لقطات تلفزيونية قوس السفينة، التي تحمل 13 ألف طن من البازلاء، جانحا بالقرب من الساحل على الجانب الآسيوي من مضيق البوسفور.

وقال مركز التنسيق المشترك في إسطنبول -الذي يدير عمليات اتفاق الحبوب الذي توسطت فيه الأمم المتحدة- إن السفينة كانت متجهة من بيفديني إلى ميناء مرسين التركي على البحر المتوسط.

من جهتها، أفادت وكالة تريبيكا للشحن بأن سفينة الشحن -التي ترفع علم بالاو- جنحت عند أكاربورنو عند الطرف الشمالي من المضيق، في وقت مبكر اليوم الاثنين، بينما كانت متجهة جنوبا، وأضافت أنه لم ترد أنباء عن وقوع أضرار أو انسكاب الحمولة.

المصدر : وكالات