ارتفاع عدد وفيات انهيار عمارة سكنية في عمّان إلى 7 وإنقاذ شخص من تحت الأنقاض

Civil defence members work at the site of a four-storey residential building collapse in Amman
أفراد الدفاع المدني يباشرون إنقاذ ضحايا انهيار العمارة وسط عمان (رويترز)

أعلنت السلطات الأردنية أن عدد وفيات انهيار عمارة سكنية في منطقة اللويبدة وسط العاصمة عمان أمس الثلاثاء ارتفع اليوم إلى 7 أشخاص وأن أكثر من 10 آخرين ما زالوا تحت الأنقاض.

وأفاد مصدر في الدفاع المدني بأن العمارة التي انهارت مكونة من 4 طوابق ومأهولة، وعلمت الجزيرة أن أشخاصا لا يزالون محاصرين داخل الطوابق المتبقية من العمارة.

وذكرت السلطات الأمنية الأردنية أن فرق الطوارئ تمكنت اليوم الأربعاء من إنقاذ شخص من تحت أنقاض العمارة، فيما تزال المحاولات جارية للبحث عن ناجين آخرين.

وأوردت وكالة الأنباء الفرنسية أن المتحدث باسم مديرية الأمن العام عامر السرطاوي قال في بيان إن "مديرية الدفاع المدني من خلال فرق الإنقاذ المختصة تساندها وحدات مختلفة من قيادة إقليم أمن العاصمة وقوات الدرك، لا تزال تتعامل مع الحادثة، والعمل جار للبحث" عن مفقودين آخرين.

تهالك المبنى

وصرح توفيق كريشان نائب رئيس الوزراء وزير الإدارة المحلية لتلفزيون "المملكة" الرسمي بأن "من أسباب انهيار المبنى أنه قديم ومتهالك"، مضيفا أنه "يتم تقييم وضع المباني المجاورة".

وقد وجه رئيس الوزراء بشر الخصاونة -الذي توجه إلى مكان الحادث مع عدد من الوزراء والمسؤولين- الجهات المختصَة إلى فتح تحقيق للوقوف على أسباب حادث انهيار العمارة.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مصدر قضائي، فضل عدم الكشف عن هويته، أن "النيابة العامة باشرت التحقيق في انهيار المبنى".

وذكر مراسل الجزيرة في عمان حسن الشوبكي أن انهيار المبنى أدى إلى حدوث تصدعات كبيرة في مبنى مجاور له، وأضاف المراسل أن إخلاء المبنى سيستمر خلال ساعات الليل حيث يتم التعامل بحذر نظرا لوجود ضحايا تحت الأنقاض.

ومنطقة جبل اللويبدة تعد من أجمل وأقدم وأعرق مناطق عمان، وهي مركز للثقافة والفنون، ويعود بناؤها لبداية القرن الـ20 ويقيم فيها الكثير من الأجانب.

المصدر : الجزيرة + وكالات