روسيا تلوح بالانتقام إثر قرار أوروبا بشأن ملف التأشيرات

Etats Schengen visa
الاتحاد الأوروبي قرر تعليق اتفاقية تسهيل التأشيرات مع روسيا (غيتي)

قالت وزارة الخارجية الروسية اليوم الخميس إن موسكو تحتفظ بحقها في اتخاذ إجراءات للرد على قرار الاتحاد الأوروبي تعليق اتفاقية تسهيل التأشيرات مع روسيا كليا.

وكذلك حذر الكرملين من أن أي قيود على تأشيرات الدخول إلى الدول الأوروبية ستقابل بإجراءات معاكسة من قبل روسيا.

وقال ديمتري بيسكوف المتحدث باسم الكرملين، في تصريحات له أمس الأربعاء "نراقب الموقف عن قرب لأنه يخص مواطنينا. وإذا صدرت أي حزمة أخرى من الخطوات غير الودية تجاه مواطنينا، فسنضطر للرد".

وتابع قائلا "مواطنوهم سيواجهون صعوبات حين يصلون إلى هنا أيضا، وبالتالي ستحدث حلقة أخرى من هذه الحملة السافرة المعادية لروسيا"، وفقا لما نقلته عنه وكالة تاس.

وأعلن مسؤول السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل أمس أن وزراء خارجية الدول الأعضاء اتفقوا -خلال اجتماع في براغ على مدى يومين- على "التعليق الكامل لاتفاقية تسهيل التأشيرات بين الاتحاد الأوروبي وروسيا".

وأضاف "سيقلل هذا بشكل كبير من عدد التأشيرات الجديدة الصادرة عن الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي. وسيكون الأمر أكثر صعوبة (لدخول الروس) وسيستغرق وقتا أطول".

وصرح دبلوماسيون بأن وزراء الاتحاد الأوروبي لم يتمكنوا بعد من الاتفاق على حظر شامل لتأشيرات السفر الممنوحة للمواطنين الروس، لأن هناك انقساما بين الدول الأعضاء بشأن المسألة.

وذكر مسؤول السياسة الخارجية بالاتحاد أن الفترة الأخيرة، وتحديدا منذ منتصف يوليو/تموز الماضي، شهدت زيادة كبيرة في أعداد المسافرين الذين يعبرون الحدود من روسيا إلى الدول المجاورة.

وأضاف بوريل "بات هذا يشكل خطرا أمنيا على الدول المتاخمة لروسيا. بالإضافة إلى ذلك، رأينا العديد من الروس يسافرون للترفيه والتسوق، وكأنه ليس في أوكرانيا حرب مستعرة".

المصدر : الجزيرة + وكالات