مقتل أميركي بعد محاولة فاشلة لاختطافه في حي الكرادة ببغداد

A member of Iraqi federal police stands guard in a street in Baghdad
عنصر من الشرطة العراقية في أحد شوارع بغداد (رويترز)

قالت وسائل إعلام عراقية إن موظفا أميركيا يعمل بمنظمة إغاثة غير حكومية قتل اليوم الاثنين في بغداد، بعد تعرضه لإطلاق نار في حي الكرادة بالعاصمة العراقية.

ونقلت وكالة رويترز عن مصادر في الشرطة العراقية أن المواطن الأميركي لقي حتفه رميا بالرصاص بعد محاولة فاشلة لاختطافه.

وقالت المصادر إن رجالا مسلحين في مركبة فتحوا النيران على سيارة رياضية كان يستقلها الضحية وأردوه قتيلا.

وقال رائد بالشرطة العراقية "وفقا لتحرياتنا المبدئية وشهود العيان فقد حاول مسلحون اختطاف المواطن الأميركي".

وذكر مصدر في الشرطة أن الضحية كان يحمل بطاقة هوية تبين منها أنه يعمل مدرسا للغة الإنجليزية.

وفي أول رد فعل لها، قالت الخارجية الأميركية إنها على علم بالتقارير عن مقتل المواطن الأميركي بحي الكرادة في بغداد وإنها تنظر فيها وليس لديها ما تعلنه في الوقت الحالي، في حين امتنعت السفارة الأميركية في بغداد عن التعليق على الحادثة.

المصدر : الجزيرة + وكالات