الاحتلال يعتقل 20 فلسطينيا والسلطة تعتزم تقديم مشروع قانون أممي لوقف إجراءات إسرائيل بالقدس والضفة

Palestinians protest in Hebron
قوات الاحتلال الإسرائيلي تستهدف فلسطينيين محتجين في الضفة الغربية (رويترز)

اعتقلت القوات الإسرائيلية اليوم الاثنين 20 فلسطينيا بعد مداهمتها عدة مناطق بالضفة الغربية، فيما تعتزم السلطة الفلسطينية تقديم مشروع قرار للأمم المتحدة يهدف إلى وضع حد للإجراءات الإسرائيلية في كل من القدس المحتلة والضفة الغربية.

وذكرت وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية (وفا) أن الاعتقالات شملت 12 من الخليل و8 من رام الله وجنين ونابلس وقلقيلية وطوباس.

وبلغ عدد الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين في سجون الاحتلال حتى نهاية سبتمبر/أيلول الماضي نحو 4700 أسير، بينهم 30 أسيرة وقرابة 190 قاصرا و800 معتقل إداري، وفق مؤسسات معنية بشؤون الأسرى.

كما أفادت مصادر محلية باقتحام عشرات المستوطنين اليوم باحات المسجد الأقصى المبارك، منفذين جولات استفزازية بحماية مشددة من القوات الإسرائيلية.

وقالت وكالة "وفا" "يقتحم المستوطنون باحات المسجد الأقصى المبارك يوميا ما عدا الجمعة والسبت على فترات صباحية ومسائية، في محاولة لفرض التقسيم الزماني والمكاني فيه".

مشروع قرار

وفي سياق مواز، تستعد السلطة الفلسطينية لتقديم مشروع قرار إلى الأمم المتحدة يعتبر أن الإجراءات الإسرائيلية في الضفة الغربية والقدس المحتلة تشكل ضما فعليا لهذه المناطق إلى إسرائيل، ويجب وضع حد لها.

وستتولى دولة نيكاراغوا مهمة تقديم المشروع إلى محكمة العدل الدولية بهدف تحويله إلى مشروع قرار في الأمم المتحدة.

وكشفت الإذاعة الإسرائيلية أن الولايات المتحدة تتحرك بقوة لإفشال هذا المشروع ومنع وصوله إلى الأمم المتحدة، مشيرة إلى وجود قلق في تل أبيب من احتمال تمريره.

المصدر : الجزيرة + وكالات