بعد 20 شهرا من الاعتقال.. لقاء مؤثر بين أسير مقدسي ووالدته

صورة الأسير المحرر محمد عجلوني
صورة الأسير المحرر محمد العجلوني وهو يحتضن والدته (مواقع التواصل)

وثّقت مشاهد مصورة لحظات مؤثرة للقاء الأسير المحرر المقدسي محمد العجلوني بوالدته في بلدة العيزرية شرق القدس المحتلة، بعد 20 شهرا من الاعتقال في سجون الاحتلال.

ونشرت حسابات فلسطينية مقطع فيديو مؤثرا للحضن الأول بين الأسير المحرر ووالدته بعد أشهر من الغياب، وسط احتفاء وفرح أقاربه الذين صفقوا ورددوا الهتافات.

كما وثّقت شبكة قسطل الإخبارية الفلسطينية عودة الأسير المحرر إلى بلدته، وسط احتفاء الأهالي به، حيث سارت السيارات في صف طويل، ولوّح الشبان بالأعلام الفلسطينية وأعلام المقاومة.

وبلغ عدد الأسرى الفلسطينيين في سجون إسرائيل حتى نهاية سبتمبر/أيلول الماضي 4700 أسيرا، بينهم 32 أسيرة، بحسب معطيات مؤسسات مختصة بشؤون الأسرى.

المصدر : وكالة سند