خبر غير سار للعاملين عن بعد.. روسيا تتجه لفرض هذا الإجراء

وزير المالية الروسي أوضح أنه سيتم فرض ضريبة على العاملين عن بعد من الخارج مع تزايد أعدادهم (شترستوك)

قال وزير المالية الروسي أنطون سيلوانوف، إن الوزارة تتجه نحو تحديد معدل ضريبي محلي للعاملين عن بُعد ويقيمون في الخارج، ويستمرون في العمل لصالح شركات روسية.

ونقلت وكالة بلومبيرغ للأنباء عن سيلوانوف قوله في مقابلة مع قناة "روسيا1″، إن أعداد مثل هذه العمالة تزايدت، مقارنة بما كانت عليه في الأعوام السابقة.

وقال الوزير إن الوزارة تبحث اقتراحات مع البرلمان لفرض ضريبة على مثل هذه العمالة، بمعدل محلي يبلغ 13% بدلا من معدل الضريبة على غير المقيم والبالغ 30%.

ومن شأن مثل هذا الإجراء من قبل روسيا في حال إقراره التضييق على شريحة من العاملين عن بعد بفرض ضريبة عليهم، ومن الممكن أن تتجه بعض الدول لاتباع مثل هذه الخطوة مستقبلا.

وكان العمل عن بعد أمرا نادرا قبل عقد من الزمان، ولكن ومع وصول جائحة كورونا التي أصابت العالم كله أصبح العمل عن بعد أمرا ضروريا، لا لاستمرار دورة العمل فقط، بل لاستمرار الحياة نفسها.

وقد اعتقد كثيرون في عام 2020 أن العمل عن بعد سيكون مؤقتا، وسينتهي مع انتهاء الجائحة، ولكن ورغم انحسار الإجراءات الاحترازية بشكل كبير عما كانت عليه قبل عامين ما تزال العديد من الشركات والمؤسسات تعتمد العمل عن بعد بشكل كلي أو جزئي.

المصدر : وكالة الأنباء الألمانية