الحوثيون يهاجمون ميناء نفطيا.. واشنطن تدعوهم لوقف تهديداتهم للتجارة البحرية الدولية والحكومة اليمنية تحذر من التصعيد

صورة من تطبيق "آبل ماب" لميناء الضبة في حضرموت

دعا السفير الأميركي لدى اليمن ستيفن فاجن، مساء الاثنين، جماعة الحوثي إلى وقف تهديداتها للتجارة البحرية الدولية والعودة إلى طاولة المفاوضات لإنهاء الحرب.

ويأتي ذلك بعدما تبنى الحوثيون هجوما بطائرة مسيّرة على ميناء الضبة النفطي في محافظة حضرموت، وهو ما اعتبرته الحكومة اليمنية تصعيدا خطيرا، بينما تحدث مسؤول محلي عن أن القصف أوقف عملية التصدير.

وأعلن فاجن، في بيان، أنه اختتم زيارة إلى العاصمة المؤقتة عدن التقى خلالها رئيس الحكومة اليمنية معين عبد الملك ومسؤولين حكوميين آخرين.

وأعرب السفير الأميركي عن قلقه من احتمال تجدد التصعيد الذي يقوض جهود الإغاثة والدعم في اليمن، وأكد أن هجمات الحوثيين على الموانئ لن تؤدي إلا إلى إلحاق الضرر باليمنيين من خلال تفاقم نقص الوقود.

وفي وقت سابق الاثنين، أعلنت الحكومة اليمنية أن جماعة الحوثي هاجمت بطائرة مسيّرة مفخخة ميناء الضبة في ثاني هجوم من نوعه خلال شهر.

وحذرت الحكومة اليمنية، في بيان، من استمرار الحوثيين في استهداف المرافق المدنية والمنشآت الاقتصادية الوطنية. واعتبرت ذلك تصعيدا خطيرا من شأنه مفاقمة الوضع الإنساني.

وأضاف البيان أن من وصفهم بالمليشيا الحوثية أقدمت على هجومها بالطائرات الإيرانية المسيرة مستهدفة ميناء الضبة النفطي في حضرموت أثناء رسو إحدى السفن النفطية التجارية غير مكترثة بمخاطر وآثار اعتداءاتها.

طائرات حوثية مسيرة على السعودية
الحوثيون يستخدمون الطائرات المسيّرة في هجماتهم (الجزيرة-أرشيف)

أضرار ووقف تصدير

من جانبها، قالت وزارة الدفاع اليمنية إن دفاعاتها الجوية اعترضت وأسقطت عددا من الطائرات المسيّرة المعادية التابعة لجماعة الحوثيين. وأوضحت أن إحداها أصابت منصة تصدير النفط في ميناء الضبة النفطي بمحافظة حضرموت وألحقت بها أضرارا مادية.

وفي السياق، قال مسؤول محلي في حضرموت لوكالة الأناضول إن هجوم الحوثيين على ميناء الضبة أوقف عملية تصدير شحنة تبلغ نحو مليوني برميل من النفط الخام.

من ناحيته، قال المتحدث العسكري للحوثيين يحيى سريع إن قواته أجبرت سفينة نفط حاولت الاقتراب من ميناء الضبة جنوب شرقي اليمن على المغادرة بعدما حاولت نقل نفط.

وقال عاملان بالميناء لرويترز إن الحوثيين أطلقوا قذيفة من طائرة مسيّرة سقطت عند مدخل الميناء الواقع في بلدة الشحر.

وأضاف العاملان أن السفينة براتيكا التي ترفع علم بنما دخلت المحطة لتحميل شحنة من الخام لكنها غادرت بعد الهجوم.

وقالت عمليات التجارة البحرية البريطانية التابعة للبحرية الملكية البريطانية إنها تلقت بلاغا عن هجوم بقذيفة أو هجوم صاروخي في منطقة الشحر في الساعة 12:12 بتوقيت غرينتش استهدف مرسى واحدا للسفن. وأضافت أن جميع أفراد الطاقم والسفينة بخير، دون ذكر اسم السفينة.

وجاء الهجوم في وقت تبذل فيه الأمم المتحدة جهودا لتمديد هدنة انتهت في 2 أكتوبر/تشرين الأول الماضي وتتبادل الحكومة والحوثيون اتهامات بشأن المسؤولية عن فشل تمديدها.

ويشهد اليمن منذ 8 سنوات حربا بين القوات الموالية للحكومة الشرعية، مدعومة بتحالف عسكري تقوده السعودية، والحوثيين المدعومين من إيران والمسيطرين على محافظات بينها العاصمة صنعاء (شمال) منذ سبتمبر/أيلول 2014.

المصدر : الجزيرة + وكالات