بعد لقاء بايدن وشي.. الصين مستعدة لمحادثات مع وزير الدفاع الأميركي

Defense Secretary Austin and Joint Chiefs Chair Milley hold a news briefing at the Pentagon
وزير الدفاع الأميركي أكد أنه سيشارك في منتدى أمني في كمبوديا يحضره نظيره الصيني (رويترز)

أعربت الصين عن استعدادها لإجراء مباحثات مع وزير الدفاع الأميركي لويد أوستن على هامش منتدى أمني إقليمي يعقد في كمبوديا هذا الأسبوع، وذلك بعدما التقى الرئيسان الصيني والأميركي الأسبوع الماضي.

وقالت وزارة الدفاع الصينية اليوم الأحد في بيان إن "الصين تتبنى موقفا منفتحا وإيجابيا من تبادل الآراء مع الولايات المتحدة".

وأضاف البيان أن الجانبين ينسقان بشأن "تبادل الآراء" خلال المنتدى المقرر عقده الأربعاء المقبل.

وكان كل من وزير الدفاع الصيني "وي فنغ خه"، ووزير الدفاع الأميركي لويد أوستن قد أكدا أنهما سيحضران المنتدى الذي يجمع وزراء الدفاع في رابطة دول جنوب شرق آسيا (آسيان).

وإذا التقى الوزيران فسيكون هذا أول اجتماع عسكري رفيع المستوى بين البلدين منذ أن أوقفت الصين الحوار المنتظم بين القادة العسكريين من الجانبين في أغسطس/آب الماضي ردا على زيارة رئيسة مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي إلى تايوان.

والتقى الرئيس الصيني شي جين بينغ نظيره الأميركي جو بايدن في 14 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري على هامش قمة مجموعة العشرين في جزيرة بالي الإندونيسية، حيث حاولا تخفيف التوتر بين القوتين العظميين المتنافستين.

وأكد بايدن -خلال الاجتماع الذي استمر 3 ساعات، وكان الأول بينهما منذ توليه مهامه في يناير/كانون الثاني 2021- أنه "لن تحدث بالضرورة" حرب باردة جديدة. في حين شدد شي على أن الصين لا تنوي "تغيير النظام الدولي الحالي".

وأجرى الرئيس الصيني أيضا محادثة قصيرة مع كامالا هاريس نائبة الرئيس الأميركي أمس السبت على هامش قمة دول المنتدى الاقتصادي لآسيا والمحيط الهادي (آبيك) في بانكوك.

المصدر : الجزيرة + وكالات