القصف الروسي يعطل نصف منظومة الطاقة الأوكرانية وقتال "بلا هوادة" في دونيتسك

Snowfall in Kyiv
كييف تخشى شتاء صعبا بعد أضرار لحقت بشبكات الطاقة (الأناضول)

تخشى السلطات الأوكرانية تصاعد أزمة الكهرباء بعدما أكدت أن الهجمات الروسية عطلت نصف منظومة الطاقة في البلاد، في حين تستمر المعارك الضارية في مقاطعة دونيتسك (شرق).

وقالت قيادة عمليات الجنوب الأوكرانية إن قصفا صاروخيا روسيا استهدف، فجر اليوم السبت، بنى تحتية صناعية في مقاطعة زاباروجيا جنوبي البلاد.

جاء ذلك بعدما قال الرئيس فولوديمير زيلينسكي في خطابه الليلي أمس الجمعة "وضع إمدادات الطاقة صعب في 17 منطقة وفي العاصمة".

وأوضح زيلينسكي "الأمور صعبة للغاية في منطقة كييف ومدينة كييف ومنطقة أوديسا (جنوب) وأيضا فينيتسيا وترنوبل (غرب)".

وفي وقت سابق، أعلن رئيس الوزراء دينيس شميغال أن الهجمات الروسية على البنية التحتية عطلت نصف منظومة الطاقة، متهما موسكو بقتل المدنيين وحرمانهم من الكهرباء والتدفئة والاتصالات خلال فصل الشتاء.

معارك دونيتسك

وفي تطورات المعارك، أعلنت قيادة الأركان الأوكرانية صد 6 محاولات تقدم للقوات الروسية بمقاطعة دونيتسك جنوب شرقي البلاد.

وقالت القيادة إن نحو 500 جندي روسي أصيبوا خلال الأسبوع الماضي في محور مايورسك.

وقد صرح الرئيس الأوكراني أمس بأن قوات بلاده صدت حوالي 100 هجوم روسي في دونيتسك، وقال "لا هوادة في القتال" المستمر بتلك المقاطعة.

ونقل مراسل الجزيرة -عن مصادر عسكرية أوكرانية- أن المدفعية الأوكرانية تمكنت من توجيه ضربات أعاقت تقدم القوات الروسية في منطقة أفديفيكا.

في الوقت نفسه، أفاد حاكم دونيتسك التابع لسلطة كييف، بافلو كيريلنكو، بمقتل مدني وإصابة 3 آخرين في قصف روسي استهدف مدنا وبلدات بالمقاطعة خلال الساعات الماضية.

محور باخموت

من جهته، قال زعيم دونيتسك الموالي لروسيا دينيس بوشيلين "قوات العدو تدفع بتعزيزات كبيرة إلى محور باخموت".

وأكد بوشيلين أن المعارك مستمرة، وأن قواته تتقدم على طول خط الجبهة في المنطقة.

في غضون ذلك، قال مركز الدفاع الإقليمي التابع لقوات دونيتسك الموالية لروسيا إن 6 مدنيين أصيبوا بجروح في قصف أوكراني على حي كييفكسي شمالي مدينة دونيتسك.

وأضاف مركز الدفاع أن القوات الأوكرانية أطلقت 6 قذائف مدفعية على الحي أصابت مباني سكنية ومبنى الإدارة الإقليمية للمياه بإقليم دونباس.

وقال أليكسي كوليمزين عمدة دونيتسك الموالي لروسيا إن قصفا من جانب القوات الأوكرانية أدى لوقوع أضرار مادية بمجمع "دونباس أرينا" وملعب فريق شاختار دونيتسك لكرة القدم وسط المدينة.

من جهة أخرى، أعلنت السلطات الأوكرانية عن أول قطار ركاب سيصل مدينة خيرسون للمرة الأولى منذ فبراير/شباط الماضي، قادما من مقاطعات أوكرانية عدة ومحملا بالركاب والمساعدات الغذائية.

المصدر : الجزيرة + وكالات