مفاجأة.. طائرات إيرانية تستخدمها روسيا بأوكرانيا مصنوعة بالولايات المتحدة

أزاحت إيران اليوم الستار عن طائرة "كمان 22" المسيرة وقال قائد القوات الجوية الإيرانية العميد عزيز نصير زاده إن هذه الطائرة تعد من الطائرات المسيرة المقاتلة قادرة على التحليق لأكثر من 24 ساعة ومسافة 3 آلاف كيلومترات. وأضاف بأنها قادرة على رصد والإستطلاع ونقل الذخائر الحربية إلى مسافات بعيدة.مؤكدا بأن عملية الإنتاج لم تنتهي وتشهد مراحلها الأخيرة والقوات المسلحة الإيرانية ستعزز قدرتها على انتاج مختلف أنواع الطائرات المسيرة في المستقبل.
إيران كشفت مؤخرا عن تطوير طرازات جديدة من طائراتها المسيّرة (الجزيرة)

مفاجأة كبرى فجّرها تحقيق نشرته صحيفة وول ستريت جورنال الأميركية لنتائج تحليل أجرته أوكرانيا لبقايا الطائرات الانتحارية الإيرانية والتي تستخدمها روسيا في هجماتها وسقطت في الأراضي الأوكرانية.

التحقيق أظهر أن من بين أكثر من 200 مكوّن تقني حدده المحققون الأوكرانيون يشكل الأجزاء الداخلية للطائرة دون طيار التي تم الاستيلاء عليها، تم تصنيع نصفها تقريبًا بواسطة شركات مقرها الولايات المتحدة، وحوالي الثلث بواسطة شركات في اليابان.

وحسب وول ستريت جورنال، فقد أثار ذلك القلق بين المسؤولين والمحللين الغربيين ودفع الحكومة الأميركية إلى إجراء تحقيق، وفقًا لأشخاص مطلعين على القضية والوثائق التي راجعتها الصحيفة.

وأشارت الصحيفة الأميركية أيضا إلى أن العقوبات الأميركية المفروضة على إيران تهدف جزئيا إلى منع البلاد من الوصول إلى التمويل والتجارة الدوليين اللازمين لتطوير جيشها، بما في ذلك الطائرات دون طيار.

وكانت أوكرانيا وحلفاؤها الغربيون قد أكدوا وجود أدلة على استخدام روسيا طائرات مسيّرة إيرانية في حربها على أوكرانيا.

في المقابل، دعا وزير الخارجية الإيراني أوكرانيا إلى تقديم وثائقها بشأن استعمال مسيّرات إيرانية في الحرب الروسية على أوكرانيا.

المصدر : وول ستريت جورنال