استطلاع وورود.. مشاهد جديدة لمنفذة تفجير شارع الاستقلال بإسطنبول

منفذة الهجوم أحلام البشير قامت قبل 9 أيام من العملية بجولة استطلاعية في شارع الاستقلال (الجزيرة)
منفذة الهجوم أحلام البشير قامت قبل 9 أيام من العملية بجولة استطلاعية في شارع الاستقلال (الجزيرة)

كشفت مصادر أمنية تركية معطيات جديدة عن تفجير شارع الاستقلال في إسطنبول، مشيرة إلى أن منفذة الهجوم أحلام البشير قامت قبل 9 أيام من العملية بجولة استطلاعية في الشارع.

وقالت المصادر إن قوات الأمن توصلت إلى لقطات كاميرا تظهر اللحظات التي قامت فيها أحلام البشير (23 عاما) بالتجول في شارع الاستقلال قبل 9 أيام من تنفيذ الهجوم.

وأظهرت المقاطع منفذة التفجير مرتدية سروال جينز وحجابا وهي تسير في شارع الاستقلال حوالي الساعة 5:30 مساء بالتوقيت المحلي يوم الرابع من نوفمبر/تشرين الثاني.

وبينت اللقطات حمل منفذة التفجير ورودا بيدها أثناء عملية الكشف والاستطلاع، كما كانت تحمل الورود بيدها يوم تنفذيها الهجوم الذي أودى بحياة 6 مدنيين وإصابة 81 آخرين.

وذكر بيان مديرية الأمن أن "الإرهابية تلقّت تعليمات بتنفيذ العملية من مركز التنظيم الإرهابي في مدينة عين العرب السورية".​​​​​​​

نقل مشتبه بهم إلى السجن

وفي الشأن ذاته، نقلت السلطات التركية مشتبها بهم في قضية التفجير من ضمنهم البشير، إلى سجن مرمرة بإسطنبول عقب خضوعهم لمسح طبي.

وأفاد مراسل الأناضول، أن محكمتي صلح الجزاء الثالثة والرابعة المناوبة بإسطنبول، أمرت بحبس 17 مشتبها بهم على ذمة القضية المذكورة، بينهم البشير.

وأضاف أن المحكمتين أمرتا أيضا بإطلاق سراح 3 مشتبه بهم في القضية مع إبقائهم تحت الرقابة القضائية.

Deadly terror attack on Istanbul's popular Istiklal Avenue
السلطات اتخذت إجراءات أمنية واسعة خلال نقل المشتبه بهم من المحكمة إلى المستشفى ومنه إلى السجن (الأناضول)

ولفت إلى أن المتشبه بهم ممن صدر بحقهم قرار سجن، جرى نقلهم من المحكمة إلى مستشفى بيرم باشا الحكومي لإخضاعهم لمسح طبي، قبل نقلهم إلى سجن مرمرة بإسطنبول.

وأشار مراسل الأناضول إلى أن السلطات اتخذت إجراءات أمنية واسعة خلال نقل المشتبه بهم من المحكمة إلى المستشفى ومنه إلى السجن.

المصدر : وكالة الأناضول